"الحر" وكتائب إسلامية يجرون عملية تبادل جثث مع النظام في مدينة درعا

اعداد رائد برهان| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 30 حزيران، 2017 18:53:02 خبرعسكريقوات النظام السوري

أعلنت فصائل من الجيش السوري الحر وأخرى إسلامية، منضوية ضمن غرفة عمليات "البنيان المرصوص"، اليوم الجمعة، أنها أجرت عملية تبادل جثث مع قوات النظام، في مدينة درعا، جنوبي سوريا.

وأوضح المتحدث باسم الغرفة، ويدعى "أبو شيماء"، في تصريح إلى مراسل "سمارت"، أن العملية شملت تسليم النظام جثث 11 مقاتل من الفصائل مقابل تسليم الأخيرة جثث 13 عنصر للنظام، كانوا قتلوا خلال معارك في المدينة.

وأشار "أبو شيماء" إلى أن الفصائل استرجعت بهذه العملية جميع جثث مقاتليها التي كانت بحوزة قوات النظام، فيما تزال تحتفظ بمزيد من جثث عناصر الأخير.

وتجري اشتباكات بين الطرفين، منذ شباط الفائت، حين أعلنت الفصائل معركة ضد قوات النظام في حي المنشية، تحت اسم "الموت ولا المذلة"، تمكنت خلالها من بسط سيطرتها على معظم الحي، لتدور منذ ذلك الوقت، معارك كر وفر مستمرة حتى الآن.

وتسيطر الفصائل على أحياء منطقة درعا البلد ومخيم اللاجئين وحي طريق السد في المدينة، فيما تسيطر قوات النظام على باقي أجزائها.

وكانت فصائل "غرفة البنيان المرصوص"، قالت، أول أمس الأربعاء، إنها قتلت 353 عنصرا لقوات النظام والميليشيات المساندة لها، منذ إطلاق المعركة ، معلنة كذلك سيطرتها على 90 بالمئة منه.

الاخبار المتعلقة

اعداد رائد برهان| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 30 حزيران، 2017 18:53:02 خبرعسكريقوات النظام السوري
الخبر السابق
مصادر: تنظيم "الدولة" يستعيد السيطرة على حي في مدينة الرقة ويتقدم لآخر
الخبر التالي
مظاهرة في كفرنبل بإدلب تطالب "تحرير الشام" بالقصاص من قاتلي أحد المدنيين