فصائل من "الحر" توقع على اتفاقية "حماية الأطفال في حالات النزاع" في جنيف

اعداد هبة دباس | تحرير هبة دباس 🕔 تم النشر بتاريخ : 1 يوليو، 2017 4:47:34 م خبر عسكريسياسي حقوق الطفل

وقعت فصائل من الجيش السوري الحر على اتفاقية "حماية الطفل وحظر العنف الجنسي في حالات النزاع المسلح"، في مدينة جنيف السويسرية، بحضور جهات دولية، حسب ما صرح لـ"سمارت" مصدر عسكري، اليوم السبت.

وقال القائد العام لـ"الفرقة الوسطى"، المقدم ياسر الجاسم، في تصريح إلى "سمارت"، إنهم و "الفرقة الساحلية" و"الفرقة 23" و"القوة 21" وقعوا على الاتفاقية، في صالة "الباما" بمدينة جنيف بحضور "حكومة جنيف"، لافتا أن فصائل أخرى "تدرس الأمر"، دون أن يسمها.

وأردف "الجاسم": الاتفاق يهدف لمنع تجنيد الأطفال وممارسة العنف الجنسي ضدهم وزجهم في الحرب (...) كما تمنع الاعتداء على النساء في حال دخول أراضي العدو.

وكانت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "اليونيسيف" قالت إن الانتهاكات ضد الأطفال في سوريا بلغت أعلى مستوياتها خلال عام 2016، مسجلة مقتل 652 طفلاً بينهم 255 قتلوا داخل المدارس أو قربها، وتجنيد 850 آخرين، وبحسب بيان صحفي نشرته "اليونيسيف" إحصائية تجنيد الأطفال وزجهم في خطوط الاشتباك الأولى ارتفعت لأكثر من الضعف في العام الفائت عنها في عام 2015.

وتجند قوات النظام السوري الأطفال في مختلف المناطق الخاضعة لسيطرتها، إذ التقت "سمارت" شهر نيسان الفائت، أطفالا من قريتي كفريا والفوعة بدلب جندهم النظام وخاضوا معارك عدة، كما  أكدت مصادر خاصة لـ"سمارت" تجنيد تنظيم "الدولة الإسلامية" للأطفال وانشائه معسكرات تدريبية تحت اسم "أشبال البغدادي" في مناطق سيطرته بمحافظة الرقة، زج فيها أطفالاً من أبناء المحافظة إضافة إلى أطفال أسرى إيزيدين لديه.

الاخبار المتعلقة

اعداد هبة دباس | تحرير هبة دباس 🕔 تم النشر بتاريخ : 1 يوليو، 2017 4:47:34 م خبر عسكريسياسي حقوق الطفل
الخبر السابق
لاجئون سوريون في مخيم بتركيا يناشدون لإيجاد حل لانقطاع الكهرباء
الخبر التالي
لاجئون سوريون في لبنان يطالبون بالحماية دولية