انفجار يستهدف المجلس العسكري في القنيطرة والجولان

اعداد محمد علاء | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 7 يوليو، 2017 10:01:14 ص خبر عسكري انفجار

قال المجلس العسكري في القنيطرة والجولان التابع للجيش السوري الحر، ليلة الخميس – الجمعة، أن انفجار استهدف مقرهم في أطراف قرية المعلقة (25 كم جنوب مدينة القنيطرة)، جنوبي سوريا.

وأوضح المنسق العام للمجلس ويدعى "أبو خالد الخالدي" بتصريح خاص إلى "سمارت" أن مجموعتين هاجمتا المقر، الأولى استدرجت المقاتلين الموجودين بالمقر بعد أن أطلقت النار على مقاتلين اثنين كانا قادمين من بلدة الرفيد، والثانية تمكنت من الدخول إلى المقر وتفجيره، دون أن يوضح طريقة التفجير.

وأشار "الخالدي" أن أحد مقاتليهم جرح بالاشتباك، وعنصر من المجموعة المهاجمة التي تمكنت من الفرار.

ووجه المجلس، في بيان، نشره على مواقع التواصل الإجتماعي، الاتهام بالمسؤولية عن الهجوم إلى ما أسماهم "خفافيش الظلام"، في إشارة إلى "جيش خالد بن الوليد"، المتهم بمبايعة تنظيم "الدولة الإسلامية".

ويتركز تواجد "جيش خالد في قرى وبلدات منطقة حوض اليرموك بريف درعا الغربي والملاصقة لمحافظة القنيطرة، إذ تشن فصائل الجيش السوري الحر وكتائب إسلامية عملية عسكرية لإنهاء وجوده في المحافظة.

وكانت كتائب إسلامية وفصائل من الجيش السوري الحر شنت، شهر أيار الماضي، حملة اعتقالات طالت 15 شخصاً، بينهم عسكريون، على خلفية محاولة اغتيال قائد "تجمع المشاة الأول" في قرية بريقة ( 11كم جنوب غرب مدينة القنيطرة).

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد علاء | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 7 يوليو، 2017 10:01:14 ص خبر عسكري انفجار
الخبر السابق
لجنة التحقيق حول هجوم خان شيخون الكيماوي تؤكد تعرضها لضغوط سياسية
الخبر التالي
"الحر" يعلن التصدي لمحاولة تسلل لـ"الوحدات الكردية" شمال حلب