الجيش الحر يستعيد منطقة من النظام في البادية السورية بريف دمشق

اعداد عمر سارة | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 12 يوليو، 2017 8:13:56 م خبر عسكري سيطرة

استعاد الجيش السوري الحر، اليوم الأربعاء، السيطرة على منطقة "بئر محروثة" التابعة للقلمون الشرقي في البادية السورية بريف دمشق، جنوبي سوريا، بعد اشتباكات مع قوات النظام السوري والمليشيات المساندة لها، بحسب "قوات الشهيد أحمد العبدو".

وقال عضو المكتب الإعلامي لـ"قوات العبدو"، عمر الدمشقي، بتصريح لـ"سمارت"، إن الاشتباكات جاءت ضمن معركة "الأرض لنا"، حيث بلغت حصيلة قتلى قوات النظام والميليشيات خلالها 60 عنصرا بينهم ضابطان إيرانيان، إضافة إلى تدمير 6 دبابات والعديد من الآليات المتوسطة رباعية الدفع، فيما اقتصرت خسائر الجيش الحر على قتيلين وعدد من الجرحى، بحسب قوله.

وأوضح "الدمشقي"، أن تعزيزات جديدة لقوات النظام وصلت عبر مطاري "خلخلة" في ريف السويداء و"بلي" (45 كم جنوب العاصمة دمشق)، وهي عبارة عن ما يقارب 60 دبابة و150 آلية ثقيلة بين مجنزرات وعربات "تركس" وعربات محملة بمضادات مدرعات، إضافة إلى ثلاثة آلاف عنصر مختلفي الجنسيات.

وأشار "الدمشقي" أن ميليشيا "حزب الله اللبناني" ولواء "فاطميون" العراقي، إضافة إلى مليشيات عراقية مدعومة بضباط إيرانيين، تقاتل جميعها إلى جانب قوات النظام بدعم من سلاح الجو الروسي.

وأعلن الجيش الحر، أمس الثلاثاء، تقدمه في مناطق بالبادية السورية  ضمن معركة "الأرض لنا"، وقتل العشرات من قوات النظام ، فيما أعلنت "أسود الشرقية" إعطاب طائرة حربية للنظام.

وكان النظام شن هجوما بريا واسعا، قبل يومين، على مناطق الفصائل شرق السويداء، حيث وصفت "قوات العبدو"، الهجوم  بأنه "الأكبر"، مؤكدة سيطرة النظام على تلي أصفر وشنوان بغطاء جوي روسي.

وتسيطر فصائل "جيش العشائر" و"جيش أسود الشرقية" و" قوات الشهيد أحمد العبدو"، وفصائل أخرى من الجيش الحر، على مساحات واسعة من البادية السورية شرقي محافظة السويداء، والتي تحاول قوات النظام التقدم إليها بغطاء جوي.

الاخبار المتعلقة

اعداد عمر سارة | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 12 يوليو، 2017 8:13:56 م خبر عسكري سيطرة
الخبر السابق
"لافروف": التزام عام باتفاق "تخفيف التصعيد" جنوبي سوريا
الخبر التالي
"الحريري": قدمنا مذكرتين حول اللاجئين في لبنان والمعتقلين عند النظام في جنيف