احتجاج شعبي على سوء الخدمات في مدينة سراقب بإدلب

تحرير هبة دباس 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 يوليو، 2017 1:47:35 م خبر سياسياجتماعي مظاهرة

احتج العشرات من أهالي مدينة سراقب (18 كم شرق مدينة إدلب)، شمالي سوريا، على سوء الخدمات في أحد أحياء المدينة، وقطعوا طريق سراقب -أبو الظهور بالإطارات المشتعلة، مطالبين المجلس المحلي بتحسين أوضاع الحي.

ونقل صحفي متعاون مع "سمارت" عن محتجين من أهالي حي التليل أن المجلس المحلي "أهمل الحي وغير مكترث لأمرهم"، حيث يعاني الحي من نقص في المياه وغلاء بأسعار اشتراك الكهرباء المقدمة من المجلس.

وأضاف الصحفي أن الأهالي ويقدر عددهم بـ 120 شخص أحرقوا إطارات السيارات وقطعوا طريق سراقب -أبو الظهور مانعين حركة المرور، ما دفع "الشرطة الحرة" للتدخل ومحاولة فتح الطريق دون جدوى.

وتحاول "سمارت" التواصل مع المجلس المحلي المنتخب حديثا في المدينة، دون تلق رد حتى اللحظة.

وتعاني مدينة سراقب مثل معظم مدن وبلدات المحافظة من نقص في المياه وانقطاع الكهرباء، كما شهدت مؤخرا نقصا في بعض الأدوية وارتفاع أسعارها.

الاخبار المتعلقة

تحرير هبة دباس 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 يوليو، 2017 1:47:35 م خبر سياسياجتماعي مظاهرة
الخبر السابق
الأمم المتحدة تؤكد على ضرورة محاسبة مرتكبي الهجوم الكيماوي في سوريا
الخبر التالي
مسؤول في "الإدارة الذاتية": المساعدات الأممية لنازحي الرقة شهرية وتغطي 67 ألف عائلة