مظاهرات في حلب وإدلب ضد "قسد" وتنديدا باقتتال بعض "الفصائل"

اعداد بدر محمد, عمر سارة | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 يوليو، 2017 4:25:44 م - آخر تحديث بتاريخ : 14 يوليو، 2017 9:27:35 م خبر عسكريسياسياجتماعي حراك ثوري

تحديث بتاريخ 2017/07/14 20:22:13 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

خرجت مظاهرات، اليوم الجمعة، في بلدتين بحلب شمالي سوريا، طالبت الجيش السوري الحر باستعادة القرى التي سيطرت عليها "قوات سوريا الديمقراطية"(قسد)، فيما خرجت مظاهرة في بلدة بإدلب طالبت بوقف الاقتتال الدائر بين فصائل شمالي البلاد.

وقال مراسل "سمارت" إن نحو 500 شحص تظاهروا في قرية سجو قرب مدينة اعزاز (48 كم شمال مدينة حلب)، بينهم ممثلون عن هيئات مدنية ومقاتلون من فصائل "الحر"، مطالبين بالتحرك ضد "قسد"، حسب ما أفاد مراسل "سمارت".

 وفي الأثناء، خرج نحو 150 شخصا بمظاهرة، ببلدة دابق (39 كم شمال مدينة حلب)، نظمها "المجلس الثوري" للبلدة، طالبوا الجيش الحر باستعادة القرى التي سيطرت عليها "قسد"، لعودة سكانها المهجرين إليها، ورفعوا فيها علم الثورة السورية.

وسبق أن خرجت، يوم 9 تموز الجاري، مظاهرة في بلدة مارع، طالبت الجيش الحر والقوات التركية بالسيطرة على  المدن والقرى الخاضعة لـ"قسد" بريف حلب، وذلك عقب وصول حشودا عسكرية تركية "ضخمة"، آواخر حزيران الفائت، إلى محيط المدينة،  لتتوالى التصريحات بعدها عن عملية عسكرية "مرتقبة" للجيش الحر والقوات التركية ضد "قسد".

وفي سياق آخر، تظاهر نحو مئة شخص في بلدة حزارين (38 كم جنوب مدينة إدلب)، مطالبين "فصائل عسكرية" بوقف الاقتتال، كما طالبوا بإسقاط النظام، ورفعوا علم الثورة السورية عند دوار البلدة.

وكان ناشطون ومدنيون في مدينة سراقب بإدلب، نظموا وقفة، يوم 9 حزيران الماضي، احتجاجاً على هجوم "هيئة تحرير الشام" على فصائل الجيش الحر في مدينة معرة النعمان، مطالبينها بإيقاف الهجوم وإطلاق سراح المعتقلين لديها. 

الاخبار المتعلقة

اعداد بدر محمد, عمر سارة | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 يوليو، 2017 4:25:44 م - آخر تحديث بتاريخ : 14 يوليو، 2017 9:27:35 م خبر عسكريسياسياجتماعي حراك ثوري
الخبر السابق
الهيئة العليا للمفاوضات: نرفض أي مشاريع ومخططات لا تشمل عموم سوريا
الخبر التالي
جرح طفل وامرأة بسقوط قذائف على أحياء في دمشق