المخابرات اللبنانية تنهي التحقيق مع 356 معتقل سوري

اعداد أحلام سلامات| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 15 تموز، 2017 23:09:00 خبردوليعسكريإغاثي وإنسانيلاجئون

قال الجيش اللبناني، اليوم السبت، إن مديرية المخابرات أنهت التحقيق مع 356 معتقل من اللاجئين السوريين، وأحالت 313 منهم إلى القضاء بتهم مختلفة.

وجاء في بيان للجيش نشر على موقعه الرسمي، أنه أحال 56 "موقوف سوري" إلى النيابة العسكرية، "بتهمة القيام بأعمال إرهابية، تتعلق بمهاجمة بعضهم مراكز الجيش في بلدة عرسال، خلال العام 2014"، و"انتماء" آخرين إلى تنظيم "الدولة الإسلامية" و"جبهة النصرة"، إضافة إلى "نقل وتهريب مقاتلين وأموال وأسلحة وذخائر ومواد غذائية للتنظيمين".

وسبق أن قال مدير مؤسسة "لايف" الحقوقية اللبنانية، نبيل الحلبي، قبل عشرة أيام، إن سبع جثث للاجئين سوريين سلمها الجيش اللبناني لذويهم، فيما بقيت ثلاث جثث بحوزة السلطات اللبنانية، على خلفية اقتحام الأخير  مخيمين للاجئين في بلدة عرسال.

وأضاف البيان أن 257 "موقوفا" أحيلوا إلى الشرطة العسكرية، ليتم تسليمهم إلى المديرية العامة للأمن العام، بتهمة إقامتهم على الأراضي اللبنانية بصورة "غير قانونية"، مشيرا إلى إطلاق سراح آخرين، دون ذكر عددهم، لعدم إثبات قيامهم بأعمال جرمية أو إرهابية.

وتحاول "سمارت" التواصل مع جهة حقوقية للوقوف على مصير هؤلاء ممن أحيلوا إلى القضاء، أو من أخلي سبيلهم.

إلى ذلك، عاد، قبل ثلاثة أيام، 300 لاجئ سوري من مخيم في بلدة عرسال شمالي شرقي لبنان إلى بلدة عسال الورد بريف دمشق على الحدود السورية اللبنانية.

وتقدرالمفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، أعداد اللاجئين السوريين في لبنان بنحو مليون ومئة ألف لاجئ سوري، إضافةً لـ 42 ألف لاجيء فلسطيني.

الاخبار المتعلقة

اعداد أحلام سلامات| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 15 تموز، 2017 23:09:00 خبردوليعسكريإغاثي وإنسانيلاجئون
الخبر السابق
جرحى بسقوط قذائف قرب مدينة عفرين بحلب وتضارب أنباء حول مصدرها
الخبر التالي
ناشطون: قتلى وجرحى لـ "جيش خالد" بانفجار عبوة ناسفة في بلدة جلين بدرعا