ناشطون: ضحايا بقصف جوي يرجح أنه للتحالف الدولي على بلدة وقرية شرق ديرالزور

اعداد بدر محمد, عمر سارة| تحرير هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ 17 تموز، 2017 12:56:50 - آخر تحديث بتاريخ 17 تموز، 2017 20:46:23خبرعسكريتحالف الدولي في سوريا والعراق

تحديث بتاريخ 2017/07/17 19:41:28بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

قال ناشطون، اليوم الاثنين، إن عددا من المدنيين قتلوا وجرحوا، بقصف جوي يرجح أنه للتحالف الدولي على بلدة وقرية خاضعتين  لسيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية"، جنوب شرق ديرالزور،شرقي سوريا.

وأضاف الناشطون، على وسائل التواصل الاجتماعي، أن الطائرات قصفت منازل المدنيين القريبة من المدرسة الإعدادية في بلدة الكشكية (90 كم جنوب شرق ديرالزور)، أمس الأحد، ما أسفر عن مقتل خمسة مدنيين وجرح آخرين، لم يحددوا أعدادهم بدقة.

وطال قصف مماثل قرية جديد عكيدات (22 كم جنوب شرق ديرالزور)، ما أسفر عن مقتل مدنيين اثنين وجرح آخرين، بحسب الناشطين.

وسبق أن قتل ثمانية مدنيين وجرح العشرات، أمس الأحد، بقصفجوي يرجح أنه للتحالف الدولي على مدينة الميادين، حيث تتعرض مدن وبلدات ريف ديرالزور الشرقي لقصف يومي من طائرات التحالف الدولي وروسيا وقوات النظام، فيما تحاول الأخيرة التقدم نحوها من الجهة الجنوبية عبر بادية حمص الشرقية.

إلى ذلك، أفاد ناشطون أن تنظيم "الدولة الإسلامية" منع أهالي مدينة الميادين (45 كم جنوب شرق ديرالزور) من النزوح خارج مناطق سيطرته، وأبلغهم أنه سيصادر أي منزل فارغ من أهله، رغم القصف الذي تتعرض له المدينة.

وكان ناشطون أطلقوا، يوم الثلاثاء الماضي،  حملة "كن معهم" للتضامن مع سكان مدينة الميادين، نددوا بالقصف اليومي الذي تتعرض له، والذي أدى لمقتل وجرح عشرات المدنيين.

الاخبار المتعلقة

اعداد بدر محمد, عمر سارة| تحرير هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ 17 تموز، 2017 12:56:50 - آخر تحديث بتاريخ 17 تموز، 2017 20:46:23خبرعسكريتحالف الدولي في سوريا والعراق
الخبر السابق
رفع رايات سوداء في مناطق مختلفة بمدينة إدلب وهيئات تطالب باعتماد علم الثورة
الخبر التالي
"مجلس محافظة إدلب" و"الهيئة السياسية": ندعم هيئة المفاوضات ونطالب بتمثيل أكبر