"تربية حمص الحرة" تخفض رسوم التسجيل في الدورة التكميلية إلى النصف

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ 17 تموز، 2017 13:13:04 خبرفن وثقافةثقافة

قال مدير "مديرية التربية والتعليم الحرة" في حمص، وسط سوريا، اليوم الاثنين، إنهم خفضوا رسوم التسجيل للدورة التكميلية الخاصة لطلاب التعليم الإعدادي والثانوي للنصف، بسبب "عجز" الكثير منهم عن دفع الرسوم.

وأوضح المدير، عبد الباسط علوش، في تصريح إلى مراسل "سمارت"، أن المديرية خفضت رسم التسجيل لطلاب المرحلة الثانوية من خمسة آلاف ليرة سورية إلى 2500 ليرة، ورسم مرحلة التعليم الأساسي من أربعة آلاف ليرة إلى ألفين فقط، حيث يحق لأي طالب راسب أو ناجح تقديم مادتين في الدورة التكميلية، بهدف تحسين العلامات.

وأضاف "علوش" أن الرسوم المدفوعة من قبل الطلاب ستسلم لـ"دائرة الإمتحانات"، حيث ستغطي مصاريف العملية الإمتحانية، مثل الطباعة وأوراق الإجابات، إضافة إلى مصاريف لوجستية، لافتا أنهم سيرجعون الرسوم المستوفاة للطلاب في حال قدمت أي جهة داعمة المصاريف.

وعن أعداد المتقدمين للدورة التكميلية، ذكر "علوش" أنهم لم يحصوا الأعداد حتى الأن نظرا لاستمرار التسجيل، حتى يوم الخميس القادم، مشيرا أن أعداد الطلاب المتقدمين للإمتحانات الأساسية بلغ 1179 طالب وطالبة من المرحلتين.

وبيّن "علوش" أن الدورة ستقام في مدينتي الرستن وتلبيسة ومنطقة الحولة (14كم، 13كم، 17كم، شمال مدينة حمص)، مضيفا أن جميع المراكز الامتحانية جاهزة لاستقبال الطلاب.

وكانت وزارة التربية والتعليم في الحكومة السورية المؤقتة أعلنت، يوم 13 تموز الجاري، إجراء دورة تكميلية للطلاب الراسبين والناجحين في امتحان الشهادة الثانوية في المناطق الخارجة عن سيطرة النظام السوري، في سوريا ودول الجوار.

وكانت الوزارة أصدرت نتائج الشهادتينالثانوية العامة وشهادة التعليم الأساسي، يوم 11 تموز الجاري، حيث بلغت نسبة النجاح في الفرع العلمي 56 بالمئة، و54 بالمئة في الفرع الأدبي، و61 بالمئة في شهادة التعليم الأساسي، حيث بلغ عدد المتقدمين للامتحانات للمرحلتين نحو 34100 طالب.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ 17 تموز، 2017 13:13:04 خبرفن وثقافةثقافة
الخبر السابق
وكالة: مسؤول كردي عراقي شبه متأكد من وجود البغدادي حيا في الرقة
الخبر التالي
"فيلق الرحمن": مبادرة الاندماج بالغوطة الشرقية "مزاودة إعلامية" من "جيش الإسلام"