قتيل مدني باقتتال داخل قرية إبلين وجرحى بإطلاق نار في مدينة إدلب

اعداد عمر سارة | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 يوليو، 2017 11:27:05 م خبر عسكري هيئة تحرير الشام

قال ناشطون، إن مدنيا قتل، اليوم الثلاثاء، جراء اشتباكات بين "هيئة تحرير الشام" و"حركة أحرار الشام الإسلامية" في قرية إبلين جنوب مدينة إدلب، شمالي سوريا، فيما جرح ثلاثة مدنيين بإطلاق نار وسط المدينة.

وأوضح الناشطون، أن اشتباكات متقطعة بالأسلحة الخفيفة دارت، مساء اليوم، في القرية التابعة لجبل الزاوية (25 كم جنوب مدينة إدلب)، بين عناصر "تحرير الشام" و"أحرار الشام"، لتتطور لاحقا إلى قتال بالأسلحة الثقيلة، ما أسفر عن مقتل المدني، لافتين إلى وجود حالة من الرعب بين أهالي القرية.

وكان ناشطون محليون قالوا لـ"سمارت"، يوم الجمعة الفائت، إن عددا من المدنيين جرحوا إثر اندلاع اشتباكات بين "أحرار الشام " و"تحرير الشام" في قرية تل الطوقان (43 كم شرق مدينة إدلب)، تبع ذلك بيومين، إعلان قيادي في "أحرار الشام"، التوصل لتهدئة  مع "الهيئة"، بمحافظة إدلب.

وحصلت خلافات وتوترات سابقة بين "تحرير الشام" و"أحرار الشام" في محافظة إدلب، بعضها أدت لاعتقال كل طرف لعناصر من الأخرى، وأخرى تطورت لاشتباكات أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى، بينهم مدنيون، في ظل تبادل الاتهامات حول أسبابها.

وأضاف الناشطون، أن أحد الشبان حاول رفع علم الثورة السورية عند ساحة الساعة وسط مدينة إدلب، حيث جاء مجموعة "مسلحين"، رجحوا أنهم تابعين لـ"تحرير الشام"، وأطلقوا الرصاص العشوائي، ليهرب على الفور ويصاب ثلاثة مدنيين بجروح.

وتسيطر على مدينة إدلب الكتائب الإسلامية المنضوية ضمن غرفة عمليات "جيش الفتح"، وأبرزها "تحرير الشام" و"أحرار الشام".

الاخبار المتعلقة

اعداد عمر سارة | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 يوليو، 2017 11:27:05 م خبر عسكري هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
مصادر: إرسال شبان من مدينة التل لمعارك ضد تنظيم "الدولة" بعد "تسوية" أوضاعهم
الخبر التالي
عشرات القتلى والجرحى من "قسد" وتنظيم "الدولة" باشتباكات في مدينة الرقة