"أحرار الشام" توافق على مبادرة لوقف الاقتتال مع "تحرير الشام" في إدلب

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 يوليو، 2017 12:43:39 ص خبر عسكري هيئة تحرير الشام

أعلنت حركة "أحرار الشام الإسلامية"، اليوم الأربعاء، موافقتها على مبادرة طرحها علماء دين مستقلون، لوقف الاقتتال مع "تحرير الشام"، في محافظة إدلب، شمالي سوريا،  فيما لم تعلن الأخيرة موقفا رسميا بعد.

وجاء في نص المبادرة، التي طلعت عليها "سمارت"، أن يوقف الطرفان الاقتتال بينهما عند الساعة منتصف ليل اليوم الأربعاء، لغاية سبعة أيام، يفوضون خلالها ثلاثة ممثلين عن كل طرف ويتوافقون على ثلاثة آخرين للتحكيم.

وبحسب المبادرة، التي طرحها علماء دين مستقلون وهم "أبو محمد الصادق، عبدالرزاق المهدي، أبو حمزة المصري"، ورحب بها القائد العسكري في "تحرير الشام"، "أبو صالح طحان"، سيجتمع المفوضون من الطرفين مع فريق التحكيم "لحل الخلافات ووضع رؤية ملزمة وشاملة تراعي الحقوق السياسية والعسكرية".

بدوره قال المتحدث الرسمي باسم "أحرار الشام"، محمد أبو زيد، في بيان نشره على حسابه في "تويتر"، إنهم موافقون على المبادرة، مؤكدا في ذات الوقت استمرارهم في التصدي لـ"تحرير الشام" إلى حين موافقتها على المبادرة.

وكان الناطق العسكري باسم "أحرار الشام"، قال في وقت سابق اليوم، لـ"سمارت" إن هناك مبادرة من "طلاب علم" لوقف الاقتتال بين الطرفين، مبررا انسحابهم من مدن في المحافظة كونها مأهولة.

وسيطرت "تحرير الشام" بشكل كامل، خلال اليوم، جراء الاقتتال مع "أحرار الشام"، على مدينة سراقب وبلدتي الهبيط (66 كم جنوب مدينة إدلب) والدانا (23 شمال مدينة إدلب)، إضافة لمنطقتي عزمارين وتل عمار، فيما دارت اشتباكات بين الطرفين حول مقرات "الهيئة" في مدينة سرمدا (30 كم شمال مدينة إدلب).

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 يوليو، 2017 12:43:39 ص خبر عسكري هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
"أحرار الشام": انسحبنا من مدن في إدلب لأنها مأهولة لا بموجب تفاهم مع "تحرير الشام"
الخبر التالي
حركة "الزنكي" تعلن التزام الحياد في الاقتتال بين "أحرار الشام" و"تحرير الشام" بإدلب