ميليشيا "حزب الله" تبدأ عملية عسكرية على جانبي الحدود اللبنانية - السورية

اعداد أحلام سلامات | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 يوليو، 2017 10:51:36 ص خبر دوليعسكري ميليشيا حزب الله اللبناني

أعلنت ميليشيا "حزب الله" اللبناني، اليوم الجمعة، انطلاق عملية عسكرية ضد "هيئة تحرير الشام"، في جرود بلدة عرسال (90 كم شمال شرق العاصمة اللبنانية بيروت)، ومنطقة القلمون الغربي بريف دمشق، جنوبي سوريا.

وقالت وسائل إعلام "حزب الله"، على موقعها الرسمي، أنهم وقوات النظام قصفوا بالمدفعية والصواريخ مواقع "الهيئة" في مرتفعات الضليل وتلتي الكرة والعلم في جرود فليطة بمنطقة القلمون الغربي، إضافة إلى قصف مواقع الأخيرة في ضهر الهوى وموقع القنزح ومرتفعات عقاب وادي الخيل وشعبة النحلة في جرود عرسال.

وكان مصدر خاص قال لـ "سمارت"، منتصف تموز الجاري، إن منطقة جرود فليطة ومحيطها محسوبة على الجيش الحر، فيما وادي نيرة ووادي قارة محسوبة على تنظيم "الدولة"، محذرا، حينها، من تجهيز ميليشيا "حزب الله" لعملية عسكرية بالتزامن تجهيزات عسكرية.

ونقلت وسائل الإعلام عن قيادة العمليات، أن الهجوم بدأ من قرية فليطة (64 كم شمال العاصمة دمشق)، باتجاه مواقع "الهيئة" في جرود القرية، ومن جرود السلسلة الشرقية للبنان، جنوب عرسال، نحو المرتفعات شمال وشرق جرد البلدة، موضحة أنه لا وقت محدد للعملية، بل ستسير وفق مراحل تم التخطيط لها سابقا.

وأضافت أن قوات النظام وعناصر "الحزب" سيطروا على تلة البركان في جرد فليطة، وسقوط قتلى وجرحى في صفوف عناصر "الهيئة"، دون ذكر الأعداد، وسط تقدم الأولى في موقع القنزح ووادي القرية، جنوب شرق عرسال.

فيما، أفاد ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، بمقتل عدد من عناصر "حزب الله"، خلال محاولة اقتحام جرد قرية فليطة للمرة الثالثة، من بينها محاولة الاقتحام من جرد الرهوة، دون ذكر تفاصيل أخرى.

وتحاول "سمارت" التواصل مع مصادر عسكرية وناشطين في المنطقة، للوقوف على تفاصيل المعارك هناك، وفيما إذا سقط قتلى وجرحى في صفوف الطرفين.

وكان رئيس مجلس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، أعلن، قبل ثلاثة أيام، عن عملية مرتقبة للجيش اللبناني في جرود عرسال شرق لبنان، وسط مطالبة بعض النواب اللبنانيين بإقالة وزير الدفاع على خلفية الأحداث السابقة.

فيما قالت منظمة "العفو الدولية"، أول أمس الأربعاء، إن على الجيش اللبناني تأمين الحماية للاجئين السوريين المتواجدين في مخيمات بلدة عرسال، شرقي لبنان، خلال العملية العسكرية التي سيشنها في المنطقة، متخوفة على حياة الآلاف منهم.

الاخبار المتعلقة

اعداد أحلام سلامات | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 يوليو، 2017 10:51:36 ص خبر دوليعسكري ميليشيا حزب الله اللبناني
الخبر السابق
"تحرير الشام" تسيطر على نقاط استراتيجية قرب معبر باب الهوى بإدلب
الخبر التالي
فشل المفاوضات بين "قسد" والحر" لتبادل جثث وأسرى شمال حلب