"سرايا الشام" تعلن وقف القتال مع "حزب الله" في جرود عرسال للتفاوض

اعداد رائد برهان | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 يوليو، 2017 11:54:21 ص - آخر تحديث بتاريخ : 23 يوليو، 2017 2:50:32 م خبر دوليعسكري هدنة

تحديث بتاريخ 2017/07/23 13:44:41 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

أعلنت "سرايا أهل الشام"، التابعة للجيش السوري الحر، اليوم الأحد، وقف إطلاق النار مع ميليشيا "حزب الله" اللبناني في جرود بلدة عرسال، (90 كم شمال شرق العاصمة اللبنانية بيروت)، من أجل بدء المفاوضات.

وقال مدير المكتب الإعلامي، عمر الشيخ، في بيان أرسله لـ"سمارت"، عبر تطبيق "سكايب"، أن المفاوضات ستتناول إخراج مقاتلي "سرايا أهل الشام" إلى المناطق التي يسيطر عليها الجيش الحر والكتائب الإسلامية في سوريا، دون تحديدها.

ولم يشر "الشيخ" في رسالته، إلى تفاصيل أوفى عن فحوى المفاوضات، لكنه أوضح أنها ستجري عبر "الوسطاء والمعنيين بالأمر"، دون ذكر هوياتهم، فيما أكد أن "هيئة تحرير الشام" ليست مشمولة في وقف إطلاق النار والمفاوضات تلك، مرجحا أن تكون الأخيرة فتحت "خطوط تفاوض" خاصة بها.

وقتل نائب رئيس بلدية عرسال السابق، أحمد فليطي، المكلف بالتفاوض مع "هيئة تحرير الشام" إثر استهداف سيارته، أمس السبت، بصاروخ موجه في جرود البلدة، رجحت وسائل إعلام أن يكون من "حزب الله".

من جانبها، قالت "تحرير الشام"، عبر وسائل إعلامها، إن عددا من عناصر "حزب الله" قتلوا، إثر استهداف عناصرها ثلاث سيارات تابعة لهم في جرود بلدة عرسال اللبنانية بصواريخ موجهة، فيما أشارت إلى كثافة القصف المدفعي الذي ينفذه "الحزب" على جرود القلمون الغربي بريف دمشق.

وقالت "تحرير الشام"، إن اللاجئين السوريين في المخيمات الواقعة بجرود عرسال "يناشدون" المنظمات الإغاثية والإنسانية لإدخال المساعدات، بعد "انتهاء مقومات الحياة"، نتيجة "حصار حزب الله".

وكانت ميليشيا "حزب الله" أعلنت على وسائل إعلامها، يوم الأربعاء الفائت، انطلاق عملية عسكريةضد "تحرير الشام"، في جرود بلدة عرسال اللبنانية، ومنطقة القلمون الغربي السورية، بعد أيام من إعلان رئيس الوزراء، سعد الحريري، عملية للجيش اللبناني في المنطقة.

وقتل مدنيان من اللاجئين السوريين، في أول أيام المعركة، إثر قصف مدفعي من الجيش اللبناني على المخيمات، وسط هروب جماعي لهم.

تأتي المعارك بعد أيام من مقتل عدد من اللاجئين تحت التعذيب في السجون اللبنانية،، ومقتل آخرين برصاص الجيش اللبناني، خلال حملة مداهمات واسعة طالت مخيمات اللاجئين في عرسال، وسط مطالبات من منظمات حقوقية دولية بفتح تحقيق بذلك.

الاخبار المتعلقة

اعداد رائد برهان | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 يوليو، 2017 11:54:21 ص - آخر تحديث بتاريخ : 23 يوليو، 2017 2:50:32 م خبر دوليعسكري هدنة
الخبر السابق
مصدر خاص: "قوات النخبة" تنسحب من معارك الرقة إثر خلاف مع "قسد"
الخبر التالي
"محلي الباب" بحلب يطلب إخلاء منازل "حفاظا على السلامة"