ناشطون: 26 قتيلا وجريحا بقصف جوي على بلدة ومدينة جنوب شرق الرقة

اعداد بدر محمد | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 يوليو، 2017 4:07:00 م خبر عسكري عدوان روسي

قال ناشطون، اليوم الأحد، إن 26 مدنيا، قتلوا وجرحوا بقصف جوي يرجح أنه لطائرات حربية روسية، على قرية ومدينة خاضعة لسيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية"، جنوبي شرقي محافظة الرقة، شمالي شرقي سوريا.

وأوضح الناشطون على صفحاتهم في وسائل التواصل الاجتماعي، أن الطائرات قصفت مدينة معدان (60 كم جنوب شرق مدينة الرقة) و قرية زور شمر (45 كم جنوب شرق الرقة) ومخيم للنازحين على أطرافها، أمس السبت، ما أسفر عن مقتل ستة مدنيين بينهم أطفال وجرح عشرين آخرين.

ومن جانبها، قالت وسائل إعلام تابعة للتنظيم، إن الطائرات قصفت بالقنابل العنقودية، مدينة معدان ومخيم قرية زور شمر، ما أسفر عن مقتل ستة مدنيين وجرح 19 آخرين.

وكانت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، أصدرت، أمس السبت، تقريرا بعنوان "الاعتداء الأصفر"، يوثق مقتل 1400 مدني في محافظة الرقة، شمالي شرقي سوريا، وانتهاكات أخرى شهدتها المحافظة بين 6 تشرين الثاني 2016  و30 حزيران 2017، من قبل جميع الأطراف.

وكان ناشطون، وثقوا على صفحاتهم في وسائل التواصل الاجتماعي، يوم الجمعة الماضي، مقتل 54 مدنيا في مدينة الرقة وريفها، جراء قصف جوي لطائرات التحالف الدولي و روسيا وقوات النظام، وآخر مدفعي لـ"قسد" وانفجارات الألغام الأرضية، خلال الـ48 ساعة الماضية.

ومنذ بدء اقتحام المدينة، في السادس من حزيران الماضي، ارتفعت حصيلة الضحايا نتيجة تكثيف "قسد" والتحالف قصفهما على أحيائها والقرى المجاورة لها، كما اعترف الأخير باستخدام مادة "الفوسفور الأبيض" في القصف، وسط اتهام"الأمم المتحدة" لـ"قسد" بارتكاب انتهاكات بحق المدنيين.

الاخبار المتعلقة

اعداد بدر محمد | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 يوليو، 2017 4:07:00 م خبر عسكري عدوان روسي
الخبر السابق
أهالي يختطفون عناصرا لقوات النظام بعد اعتقال شخص في السويداء
الخبر التالي
"أحرار الشام" تبدأ إخلاء معبر باب الهوى الحدودي