"سرايا الشام": قتلى وجرحى بقصف لـ "حزب الله" على مخيمات اللاجئين في لبنان

اعداد أحلام سلامات | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 يوليو، 2017 4:10:08 م خبر دوليعسكريإغاثي وإنساني لاجئون

أكدت "سرايا أهل الشام"، التابعة للجيش السوري الحر، اليوم الاثنين، أن عددا من اللاجئين السوريين قتلوا وجرحوا، بقصف لميليشيا "حزب الله" اللبناني، استهدف مخيماتهم في جرود بلدة عرسال (90 كم شمال شرق العاصمة اللبنانية بيروت).

وقال المتحدث باسم "سرايا الشام"، عمر الشيخ، لـ "سمارت"، إن "حزب الله" قصف مخيمات اللاجئين في منطقة الملاهي بوادي حميد، برشاشات "23" ومدافع الهاون، دون ذكر تفاصيل أخرى عن أعداد القتلى والجرحى.

كما أفاد ناشط من عرسال لـ"سمارت"، أن "حزب الله" قصف المخيمات بالمدفعية والصواريخ، ما أسفر عن إصابة عدد من المدنيين بجروح خفيفة، واختباء النساء والأطفال بين الصخور خوفا من القصف، ورصاص قناصة الأخير، مشيرا أن خلو ثلاثة مخميات في المنطقة بشكل كامل، نتيجة المعارك الدائرة في المنطقة.

من جانبه، قال مدير مجمع عرسال الطبي "مشفى الرحمة"، بسام القليح، أن نحو 130 عائلة، معظمهم من النساء والأطفال، دخلت إلى بلدة عرسال، عبر معبري المصيدة ووادي حميد، منذ صباح يوم الجمعة الفائت، مشيرا إلى إدخال أربعة جرحى، حالتهم خطيرة، إلى المشفى يوم السبت الماضي.

ونوه "القليح" إلى وجود قرابة ال 500 عائلة تنتظر الدخول إلى بلدة عرسال، مبينا أن الحكومة اللبنانية بدأت ببناء مخيم جديد في منطقة البقاع، لنقل اللاجئين إليه، وسط مخاوف من حالات اعتقال في صفوفهم.

فيما حصلت "سمارت" على مقاطع صوتية، تناشد فيها بعض النسوة الأمم المتحدة ورئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، لحمايتهم من القصف، ولفتح الطريق ليخرجوا من المخيمات، بعد حصار دام أربعة أيام.

وكان "حزب الله" أعلن، يوم 21 تموز الجاري، انطلاق عملية عسكرية ضد "تحرير الشام"، في جرود بلدة عرسال اللبنانية، ومنطقة القلمون الغربي السورية، بعد أيام من إعلان "الحريري"، عملية للجيش اللبناني في المنطقة.

فيما قالت منظمة "العفو الدولية"، يوم 19 تموز الجاري، إن على الجيش اللبناني تأمين الحمايةللاجئين السوريين المتواجدين في مخيمات بلدة عرسال، شرقي لبنان، خلال العملية العسكرية التي سيشنها في المنطقة، متخوفة على حياة الآلاف منهم.

ويأتي ذلك بعد أن شن الجيش اللبناني حملة اعتقالات واسعة في مخيم للاجئين السوريين في عرسال،قتل واعتقلإثرها عدد من اللاجئين بعضهم قتلتحت التعذيب، وسط مطالبمن منظمات حقوقية ودولية بفتح تحقيق حول مقتل اللاجئين، وتأمينحمايةلهم في لبنان.

الاخبار المتعلقة

اعداد أحلام سلامات | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 يوليو، 2017 4:10:08 م خبر دوليعسكريإغاثي وإنساني لاجئون
الخبر السابق
"الإدارة الذاتية" تطلق سراح عناصر من تنظيم "الدولة" سلموا أنفسهم "طوعا"
الخبر التالي
مصدر: تسعة قتلى وجرحى بقصف جوي على قرية الطيبة شرق حمص