"ألوية العمري": أمريكا تضع شروطا لاستئناف الدعم لـ"الجبهة الجنوبية"

اعداد محمود الدرويش | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 يوليو، 2017 1:48:39 م خبر دوليعسكري الجيش السوري الحر

قال تجمع "ألوية العمري" التابعة للجيش السوري الحر، إن هناك شروط وضعتها الولايات المتحدة الأمريكية، لاستئناف الدعم لفصائل "الجبهة الجنوبية" في سوريا.

وأوضح رئيس المكتب السياسي لـ"ألوية العمري" وائل معزر بتصريح خاص إلى "سمارت"، أن الولايات المتحدة طالبت بإيقاف القتال ضد النظام السوري والموافقة على قتال تنظيم "الدولة الإسلامية" وإرسال قوات إلى الرقة، شمالي شرقي سوريا، وتسليم الصواريخ والراجمات، لاستئناف الدعم لـ"الجبهة الجنوبية".

وكانت  "جبهة ثوار سوريا" أكدت، أمس الجمعة، أن غرفة عمليات "الموك"، التي ترأسها أمريكا، قطعت الدعم العسكري عن فصائل "الجبهة الجنوبية"، وأن القتال بالمنطقة سيتوجه لاحقا ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" فقط.

وأضاف "معزر"، ان الدعم مازال مستمر لبعض الفصائل، حيث مازال هناك دورات تدريبية في الأردن، كما وصلت شحنات من الأسلحة والذخائر بعد إعلان وقف الدعم.

وأشار "معزر" أن هناك خطوات تتبعها الفصائل لتلافي انقطاع الدعم، حيث بدأ التنسيق لأربعين فصيل على مستوى سوريا لتشكيل "الجبهة الوطنية لتحرير سوريا"، ويضم أكثر من مئة ضابط منشق عن قوات النظام، لافتا إلى أن هناك خلافات بين غرفة "الموك" والأردن حول تثبيت الفصائل التي تعمل وفق الأجندة الخاصة بكل طرف.

وأعلنت الولايات المتحدة، يوم 22 تموز الفائت، إنهاء برنامج وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكيةالـ"سي آي إي" المعني بتسليح "فصائل المعارضة السورية"، والذي أطلقته الوكالة في عهد الرئيس السابق، باراك أوباما.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمود الدرويش | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 يوليو، 2017 1:48:39 م خبر دوليعسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
"أهل الشام": ستة ألاف مدني وعسكري سيخرجون من لبنان إلى الشمال السوري
الخبر التالي
ناشطون: 15 قتيلا من عائلة واحدة بقصف جوي على مدينة الرقة