انخفاض سعر الخبر في غوطة دمشق الشرقية مئة ليرة

اعداد محمود الدرويش | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 يوليو، 2017 4:14:32 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي

انخفض سعر مادة الخبز، اليوم السبت، في الغوطة الشرقية بريف دمشق، بمقدار مئة ليرة سورية، بسبب تراجع سعر القمح والمحروقات، حسب ما أفاد أحد البائعين لمراسل "سمارت".

وأوضح أحد البائعين وموزع للخبز ويدعى "أبو كرم"، أن خروج كميات من المحروقات والقمح، أسهم إلى انخفاض سعرها وبالتالي انخفاض سعر الخبز، حيث سجل اليوم أقل من 600 بعد أن كان 700 ليرة سورية.

وبدوره، قال مراسل "سمارت"، أن سعر القمح سجل انخفاضا بنسبة تقارب الخمسين بالمئة، حيث وصل سعره اليوم بين 350 إلى 450 ليرة حسب نوعه، في حين كان سعره 600، بينما انخفض سعر المازوت إلى 1800 بعد أن كان 2800.

من جانبه، قال مدير العلاقات العامة في إدارة الاقتصاد في الغوطة الشرقية "أبو محمود قزاز" بتصريح لمراسل "سمارت"، إن انخفاض سعر الخبز يعود إلى "التنافس" بين الأفران، ولكنه مازال يشكل "عبئا" على المواطن، كون سعره مرتفعا بالمقارنة بالمناطق خارج الغوطة.

وأضاف "القزاز"، أن سبب الانخفاض الطفيف في سعر الخبز، يعود إلى خوف "المحتكرين" للبضائع، دخول بضائع بسعر أرخص، وكساد بضاعتهم.

وكانت قافلة مساعدات جديدة دخلت، إلى مدينة دوما (15 كم شرق العاصمة السورية دمشق)، يوم الخميس الفائت، في إطار تنفيذ بنود اتفاق "تخفيف التصعيد"، الذي يقضي بالسماح لدخول المساعدات الإنسانية إلى الغوطة الشرقية، ووقف العمليات العسكرية.

وتخضع الغوطة الشرقية بريف دمشق، لحصار من قبل قوات النظام، منذ عدة سنوات، منعت خلاله دخول كميات كافية من المواد الطبية والغذائية، علاوةً على  القصف الجوي والمدفعي التي تشنها قوات النظام وروسيا على المنطقة، ما أسفر عن مقتل وجرح الآلاف من المدنيين، وتدمير البنية التحتية والمنشآت الخدمية والصحية.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمود الدرويش | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 يوليو، 2017 4:14:32 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي
الخبر السابق
عشرات العوائل تغادر مخيم "الركبان" لسوء الأوضاع المعيشية
الخبر التالي
ناشطون: قتلى لقوات النظام باستهداف "الحر" موقعا لهم شمال اللاذقية