دخول 17 شاحنة مساعدات إلى بلدة النشابية بريف دمشق

اعداد عبد الله الدرويش | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 يوليو، 2017 5:12:30 م خبر إغاثي وإنساني إغاثة

دخلت، اليوم الأحد، 17 شاحنة مساعدات إنسانية مقدمة من الأمم المتحدة إلى بلدة النشابية (20 كم شرق العاصمة دمشق)، بمنطقة الغوطة الشرقية، جنوبي سوريا، ضمن اتفاق "تخفيف التصعيد"، بحسب مراسل "سمارت".

وأوضح المراسل أن الشاحنات تحمل مساعدات غذائية وطبية، إضافة لمواد تنظيف، وأدوات منزلية، لافتاً أن منظمة الهلال الأحمر السوري أدخلتها إلى البلدة، فيما رافقها "جيش الإسلام" لكون معبر مخيم "الوافدين"، التي دخلت عبره المساعدات، يخضع لسيطرته.

وسبق أن دخلت، يوم 25 تموز الجاري، أول قافلة مساعدات إلى مدينة دوما (15 كم شرق العاصمة دمشق)،حيثقال المجلس المحلي في مدينة دوما والحكومة السورية المؤقتة، إن المواد الغذائية الموجودة في القافلة، لا تكفي احتياجات يوم واحد لأهالي أحد أحياء الغوطة الشرقية.

كذلك دخلت قافلة مساعدات ثانية، يوم 27 تموز، إلى مدينة دوما، تضم موادا طبية تستخدم في الإسعافات الأولية.

وتشهد مدن وبلدات الغوطة الشرقية، سريانا لاتفاق "تخفيف التصعيد"، الذي أعلنت روسيا عن رسم حدوده، وإدخال قوات لها لمراقبته، بعد مفاوضات جرت في العاصمة المصرية القاهرة، ويقضي أحد بنوده بإدخال المساعدات إلى المنطقة عبر معبر مخيم الوافدين.

في حين يقضي الاتفاق أيضا بوقف إطلاق النار والعمليات العسكرية في المنطقة، إلا أن عشرات المدنيين قتلوا وجرحوا إثر قصف جوي يرجح أنه روسي على مدينة عربين (9 كم شرق دمشق)، خلال اليومين الماضيين، لادعاء روسيا بوجود "هيئة تحرير الشام" فيها، الأمر الذي نفته الحكومة السورية المؤقتة.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 يوليو، 2017 5:12:30 م خبر إغاثي وإنساني إغاثة
الخبر السابق
النظام يقصف حي بدمشق وبلدة بريفها
الخبر التالي
تجار في إدلب يطالبون بالسماح لدخول مواد البناء من معبر باب الهوى