مظاهرة في حي غربي حلب تطالب "الفصائل" بعدم التدخل بالأمور المدنية

اعداد محمد الحاج | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 يوليو، 2017 7:34:07 م خبر سياسياجتماعي مظاهرة

خرجت مظاهرة، اليوم الأحد، في حي "جمعية الكهرباء" غربي مدينة حلب، شمالي سوريا، والخارج عن سيطرة قوات النظام السوري، طالبت بعدم تدخل "الفصائل العسكرية" في الأمور المدنية، وبإفراج "هيئة تحرير الشام" عن معتقل مدني لديها.

وقال المراسل إن ستين شخصاً، بينهم مدنيون و أعضاء في كل من "الهيئة العامة الثورية في مدينة حلب" و "نقابة محامو حلب الأحرار"، إضافة لأعضاء في مجلسي المدينة المحلي والمحافظة، خرجوا بالمظاهرة مطالبين "تحرير الشام"  بالإفراج عن أحد معتقلي "الهيئة الثورية"، وعدم تدخلها مع "الفصائل العسكرية" بإدارة المدينة.

والشخص المطالب بالإفراج عنه يدعى، محمد شيخ العشرة، ويلقب بـ "أبو محيو"، وسبق أن عمل بالمجال الإغاثي في محافظة حلب، واعتقله عناصر "تحرير الشام" في مدينة سرمدا بإدلب،  بحسب ناشطين.

و تعتبر "الهيئة العامة الثورية"، المرجعية لتشكيل المجلس المحلي لمدينة حلب و مجلس المحافظة، وشكلت سنة 2013، من مجالس أحياء مدينة حلب، وتتابع عملها حالياً في أحياء غربي المدينة.

​وتسيطر "حركة نور الدين الزنكي"، على عدد من الأحياء (مشاريع سكنية) التابعة إدارياً لناحية مركز حلب، مثل "زهرة المدائن" و "جمعية الكهرباء" و "ضاحية الكهرباء" و "شميكو".

​وأضاف المراسل أن المظاهرة جاءت عقب اجتماع للجهات المشاركة فيها، ناقشوا خلاله عدداً من الأمور الإدارية في أحياء مدينة حلب الخارجة عن سيطرة النظام، إضافة لمناقشة إيجاد حلول لبعض القضايا والمشاكل التي تخص مهجري مدينة حلب المتواجدين في محافظتي حلب وإدلب.

وكانت قوات النظام فرضت سيطرتها على غالبية أحياء مدينة حلب، في نهاية كانون الأول 2016، بعد اتفاق أفضى لتهجير عشرات الآلاف من ساكني الأحياء الشرقية بالمدينة، والمقاتلين المتواجدين فيها.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد الحاج | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 يوليو، 2017 7:34:07 م خبر سياسياجتماعي مظاهرة
الخبر السابق
قتلى وجرحى بانفجار استهدف اجتماعا لـ"تحرير الشام" و"أحرار الشام" جنوب حلب
الخبر التالي
ضحايا بقصف مدفعي لـ"قسد" على قرية شمال حلب