النظام يقصف بلدة وقريتين شمال حمص بعد ساعات من سريان الهدنة

تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ : 3 آب، 2017 23:28:00 خبرعسكريجريمة حرب

قال ناشطون، اليوم الخميس، إن قوات النظام السوري قصفت بلدة وقريتين شمال حمص، وسط سوريا، بعد ساعات من دخول اتفاق "تخفيف التصعيد" في المحافظة حيز التنفيذ.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية، في وقت سابق اليوم، عن التوصل لهدنة تشمل محافظة حمص، تدخل حيز التنفيذ ظهرا، باستثناء المناطق الخاضعة لتنظيم "الدولة الإسلامية" و"هيئة تحرير الشام".

وأضاف الناشطون لمراسل "سمارت"، أن قوات النظام المتمركزة في قرية جبورين، قصفت برشاشات "شيلكا" وأخرى ثقيلة بلدة أم شرشوح، كما طال قصف مدفعي قرية الفرحانية من قبل قوات النظام المتمركزة في قرية كراد الداسنية، دون رود أنباء عن إصابات.

كذك قصفت قوات النظام بقذائف الهاون قرية تيرمعلة من مقراتها المحيطة، حيث اقتصرت الأضرار على المادية، حسب الناشطين.

وأكد مراسل "سمارت" شمال حمص، أن البلدة والقريتين، يسيطر عليهم الجيش السوري الحر، نافيا وجود تنظيم "الدولة" و"تحرير الشام" فيهم.

وسبق أن خرق النظام عدة هدن واتفاقيات سابقة حول مناطق سورية، كان آخرها اتفاقي "تخفيف التصعيد" اللذين أعلن عنهما في غوطة دمشق الشرقية، ومحافظات السويداء ودرعا والقنيطرة، جنوبي البلاد، الأمر الذي أسفر عن سقوط عشرات القتلى والجرحى من المدنيين.

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ : 3 آب، 2017 23:28:00 خبرعسكريجريمة حرب
الخبر السابق
"هيئة المفاوضات" تقيل أحد أعضائها على خلفية تصريحات صحفية
الخبر التالي
تفجير لتنظيم "الدولة" يستهدف مجموعة من مقاتلي "الحر" غرب درعا