اقتتال بين عائليتن في قرية معرشمارين بإدلب على خلفية اغتيال قيادي لـ"تحرير الشام"

تحرير هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ 4 آب، 2017 12:22:36 خبرعسكريهيئة تحرير الشام

قالت وسائل إعلام موالية لـ"هيئة تحرير الشام"، اليوم الجمعة، إن اشتباكات دارت بين عائلتين في قرية معر شمارين بإدلب، شمالي سوريا، على خلفية اغتيال أحد أفراد عائلة، وهو قيادي في "الهيئة"، واتهام الأخرى بقتله.

وكان مجهولون أطلقوا النارعلى قائد "لواء أهل السنة" المنضم حديثا لـ"تحرير الشام"، ويدعى "حمود أبو مالك"، أمام منزله في القرية (36 كم جنوب مدينة إدلب)، أمس الخميس.

وأوضحت وسائل الإعلام أن أقارب القيادي اتهموا عائلة "العمر" باغتياله وأحرقوا عشر منازل وعددا من السيارات، وسط إطلاق نار واشتباكات بين العائلين.

وأعلن "لواء أهل السنة" انشقاقه عن حركة "أحرار الشام الإسلامية"، وانضمامه لـ"تحرير الشام"، عقب الاقتتال الأخير بينهما، إلى جانب 12 لواء وكتيبة عسكرية أعلنواانشقاقهم عن الأولى أيضا.

وشهدت محافظة إدلب عدة محاولات اغتيال بحق قادة في "تحرير الشام" وفصائل الجيش السوري الحر، علاوة على تفجيرات بعبوات ناسفة وسيارات مفخخة، استهدف آحدها مسجدافي مدينة إدلب، أسفر عن جرح مدنيين.

الاخبار المتعلقة

تحرير هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ 4 آب، 2017 12:22:36 خبرعسكريهيئة تحرير الشام
الخبر السابق
اتهام لـ"جيش الإسلام" باحتجاز مساعدات أممية
الخبر التالي
"تحرير الشام" تزيل عددا من حواجزها في محافظة إدلب