عرس جماعي في إدلب لستين شابا مهجرا من مدينة داريا

اعداد رائد برهان| تحرير هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ : 10 آب، 2017 12:31:56 خبراجتماعيمجتمع أهلي

سمارت -إدلب

نظم مهجرو مدينة داريا عرسا جماعيا لستين شابا مهجرا من أبنائها المقيمين في مدينة معرة مصرين (6 كم شمال مدينة إدلب)، شمالي سوريا، بتكلفة 720 ألف دولار أمريكي.

وقال عضو "تجمع شباب داريا"، الذي نظم المناسبة، ويسمي نفسه "وسام أبو أحمد"، إن التجهيز للحفل، الذي أقيم مساء أمس الأربعاء، بدأ قبل شهرين وحصلوا على دعم من بعض المنظمات الإنسانية والسوريين خارج البلاد.

وبلغت تكلفة تجهيز العريس الواحد 1200 دولار أمريكي، شملت أثاث وإيجار منزل لثلاثة أشهر ومبلغا ماليا نقديا.

وأضاف "أبو أحمد"، أن الفعالية تهدف لـ"تخفيف العبء على المتزوجين وتحقيق مبدأ التكافل الاجتماعي (...) في ظل عدم الاستقرار في الشمال السوري وقلة فرص العمل".

وقال أحد منظمي الحفل، ويسمي نفسه "محمد أبو قصي"، إن هذه التجربة ليست الأولى لأهالي داريا، إذ سبق أن أقاموا حفلات مشابهة في المدينة أثناء الحصار، إلا أن الحاجة لذلك أصبحت "ملحة" بعد التهجير نظرا لارتفاع تكاليف المعيشة.

بدوره، اعتبر أحد العرسان، أحمد سعدية، أن مثل هذه الخطوة تساعد الشبان المهجرين على "تحصين  أنفسهم في ظل الظروف السيئة التي يمرون بها".

وهجر النظام السوري الآلاف من المدنيين ومقاتلي الجيش السوري الحر من مدينة داريا بريف دمشق، في آب 2016، بعد حصار لأكثر من ثلاث سنوات وحملة عسكرية، أدت لدمار واسع ومقتل وجرح المئات.

الاخبار المتعلقة

اعداد رائد برهان| تحرير هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ : 10 آب، 2017 12:31:56 خبراجتماعيمجتمع أهلي
الخبر السابق
"الائتلاف" متخوف من حل سياسي لسوريا يتجاوز المعارضة
الخبر التالي
"الإدارة الذاتية": أجزاء كبيرة من "مقاطعة الشهباء" تقع تحت سيطرة فصائل "الحر"