تراجع إقبال الناس على قراءة الكتب في مدينة عفرين شمال حلب

اعداد رائد برهان| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ : 11 آب، 2017 19:43:24 خبراجتماعيفن وثقافةثقافة

سوريا - حلب

تراجع إقبال الناس على قراءة الكتب المطبوعة في مدينة عفرين (42 كم شمال مدينة حلب)، شمالي سوريا، بسبب تحولهم إلى القراءة عبر الإنترنت وارتفاع أسعار الكتب.

وقال مالك المكتبة الوحيدة في مدينة عفرين، دانيال حبش، في حديث لـ"سمارت"، الجمعة، إنه أنشأ المكتبة، التي تحوي 1200 كتابا، في عام 2011، بهدف نشر الثقافة والعلم والمبادئ الإنسانية، وشهدت إقبالا كبيرا من القراء حينها.

وأضاف "حبش"، أن عدد زوار المكتبة تراجع مؤخرا بسبب توفر الكهرباء وبالتالي خدمة الإنترنت، التي تغنيهم عن شراء الكتب المطبوعة، إضافة لارتفاع أسعار الكتب، مقارنة بالعام 2011، إلا أنها تبقى رخيصة بالنظر إلى سعر صرف العملات الأجنبية، على حد قوله.

بدوره، أشار عضو اتحاد المثقفين في عفرين، إدريس مآمد، أن ثقافة القراءة تراجعت في القرن الـ21 في الدول العربية ومنها سوريا، مرجعا ذلك إلى "تدهور الأوضاع الأمنية والمادية والضغوطات النفسية".

وسيعمل الاتحاد على عدة مشاريع للتشجيع على القراءة من خلال طباعة منتجات أعضائه ونشرها بأسعار زهيدة، إضافة لإلقاء محاضرات توعية حول هذا الموضوع، بحسب "مآمد".

وشهدت الناشطات الثقافية بشكل عام تراجعا ملحوظا خلال السنوات الست الماضية، بسبب القصف والمعارك في البلاد، لكن الكثير من الشخصيات والمؤسسات المعنية بذلك، حاولت الحفاظ على أدنى حد منها.

الاخبار المتعلقة

اعداد رائد برهان| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ : 11 آب، 2017 19:43:24 خبراجتماعيفن وثقافةثقافة
الخبر السابق
مظاهرة في بلدة جنوب دمشق رفضا لاتفاقات السلام مع إسرائيل
الخبر التالي
تأسيس أول جمعية للصم والبكم في حلب