عرض فني لأطفال في مدينة الباب بحلب ردا على استعراضات تنظيم "الدولة"

اعداد محمد الحاج| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ : 16 آب، 2017 23:25:29 خبراجتماعيفن وثقافةمجتمع مدني

سمارت - حلب

قدم 15 طفلا، الأربعاء، عرضا فنيا ​في مدينة الباب (36 كم شرق حلب)، شمالي سوريا، للرد على الإستعراضات العسكرية لتنظيم "الدولة الإسلامية" التي أقامها في المدينة خلال فترة سيطرته.

​وارتدى الأطفال أزياء تدل على المهن التي يرغبون العمل بها مستقبلا، مثل الطبيب والمهندس والمعلم والدفاع المدني، بحضور عدد كبير من الأهالي والفعاليات المدنية والعسكرية، وساروا في شارع "عصفور" في المدينة ضمن عرض، امتد عشرين دقيقة.

​بدوره قال عضو "تنسيقية مدينة الباب" المشرفة على العرض، خليفة خضر، في حديث مع "سمارت"، إن "تنظيم الدولة نفذ في مطلع 2014، استعراضا عسكريا بذات الشارع لترهيب وإرعاب المدنيين، وإرسال رسائل كره للعالم"، في حين جاء ردهم بطريقة فنية، بأن الأطفال لم يخرجوا ملثمين، و لديهم أحلام مختلفة لمستقبلهم.

وأردف "خضر" بأن الفرق بين الاستعراضين، هو اللثام و إقبال الأهالي، إذ لم يخرج المدنيون سابقا لمشاهدة استعراضات تنظيم "الدولة"، فيما توجه الجميع لمشاهدة الإستعراض الطفولي، على حد تعبيره.

​وتحاول مؤسسات الإدارة المحلية ومنظمات المجتمع المدني، تنفيذ مشاريع وتنظيم فعاليات في مدينة الباب، بعد أن سيطر  عليها الجيش السوري الحر ضمن عملية "درع الفرات"، في شباط 2017، إثر معارك مع تنظيم "الدولة".

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد الحاج| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ : 16 آب، 2017 23:25:29 خبراجتماعيفن وثقافةمجتمع مدني
الخبر السابق
السلطات التركية تعتقل خمسة أشخاص يشتبه بتخطيطهم لهجمات في اسطنبول
الخبر التالي
ضحايا بقصف لـ"قسد" على قرى شمال مدينة حلب