ارتفاع أسعار مواد البناء في إدلب بعد إغلاق معبر باب الهوى (فيديو)

اعداد محمد الحاج| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 17 آب، 2017 22:22:37 - آخر تحديث بتاريخ 17 آب، 2017 22:35:35خبرأعمال واقتصاداقتصادي

تحديث بتاريخ 2017/08/17 21:29:37بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت - إدلب

ارتفعت أسعار مواد البناء في محافظة إدلب، شمالي سوريا، بعد منع تركيا إدخال الإسمنت من معبر باب الهوى الحدودي.

وقال تاجر لمادتي الحديد والإسمنت، لـ"سمارت"، الخميس، إن سعر طن الحديد كان قبل إغلاق المعبر 480 دولار أمريكي، وارتفع إلى 630 دولار، بينما ارتفع سعر الإسمنت من 55 دولار إلى 110 للطن الواحد، بسبب إغلاق المعبر، وإدخال المواد من تركيا عبر معبر "باب السلامة" في حلب، ما ترتب عليه زيادة في مصاريف النقل.

وبلغ سعر الطوبى "بلوك" 78 ليرة سورية بعد أن كان 65 ليرة، كما ارتفع سعر الطوب الاسمنتي المفرغ بمقدار 15 ليرة، ووصل إلى 80، وفق صاحب أحد المعامل في مدينة كفرنبل.

كذلك تأثرت تكاليف إعمار الأبنية في المحافظة، حيث بلغ سعر تكلفة المتر الواحد 100 إلى 110 دولار أمريكي، فيما كانت قيمته سابقا 55 دولار، وفق متعهد بناء.

ومنعت تركيا، مطلع آب الحالي، دخول مواد البناء من المعبر إلى إدلب، في حين رجح ناشطون أن يتم تحويل دخول هذه المواد إلى معبر باب السلامة شمال حلب، لترتفع إثر ذلك أسعار المواد بنسبة 3 بالمئة.

وقال مدير معبر "باب الهوى" إن قرار إيقاف دخول مواد البناء مؤقت وليس دائم، وأن هناك مفاوضات حول ذلك، مشيرا أن المعبر سيستمر في إدخال المواد الغذائية، والصحية، ذلك خلال رده على سؤال لمراسل "سمارت" خلال مؤتمر صحفي قبل أيام.​

 

        

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد الحاج| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 17 آب، 2017 22:22:37 - آخر تحديث بتاريخ 17 آب، 2017 22:35:35خبرأعمال واقتصاداقتصادي
الخبر السابق
اتفاق بين كبرى المنظمات الإنسانية على آلية توزيع أضاحي العيد في إدلب
الخبر التالي
"جيش الإسلام": إحباط عملية تسلل لـ"فيلق الرحمن" و"تحرير الشام" لبلدة شرق دمشق