سوري يصل بدراجته الهوائية من برلين إلى أمستردام لإيصال رسالتين لـ"العفو الدولية" (فيديو)

اعداد محمد الحاج| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 20 آب، 2017 20:51:33 خبرسياسيحراك ثوري

سمارت- أمستردام

وصل ناشط سوري على دراجته الهوائية إلى العاصمة الهولندية أمستردام، قادما من العاصمة الألمانية برلين، بهدف إيصال رسالتين إلى منظمة "العفو الدولية"، حول المعتقلين السوريين، والقصف على محافظتي دير الزور والرقة.

​وقال الناشط، مورو العلي، إن رحلته استمرت سبعة أيام، بهدف تسليم "العفو الدولية" رسالتين، الأولى حول فتح ملف المعتقلين السوريين بسجون قوات النظام السوري، و المختطفين لدى تنظيم "الدولة الإسلامية" و "جبهة النصرة" (جبهة فتح الشام لاحقا أبرز مكونات هيئة تحرير الشام حاليا).

​وأضاف "العلي" أن الرسالة الثانية تتمثل بلفت النظر حول القصف المكثف على محافظة دير الزور، شرق سوريا، ومحافظة الرقة، بـ"حجة محاربة تنظيم الدولة"، متهما التحالف الدولي و قوات النظام، بالإضافة لـ"قوات سوريا الديمقراطية" وميليشيا "الحشد الشعبي" العراقية، بـ"إبادة الأهالي"، وفق تعبيره.

​وتزامن وصول "العلي" إلى أمستردام، السبت، مع تنظيم وقفة إحتاجية لعشرات اللاجئين السوريين والمواطنين الهولنديين، للتذكير بمجزرة الكيماوي التي ارتكبتها قوات النظام السوري في منطقة الغوطة الشرقية بريف دمشق، قبل أربع سنوات، وراح ضحيتها المئات.

وتنظم وقفات ومظاهرات ومبادرات فردية، من قبل اللاجئين والجاليات السورية في دول الاتحاد الأوروبي أو الولايات المتحدة، بهدف كسب الرأي العام المحلي والحكومات، حول مناصره قضايا متعلقة بالثورة السورية، أبرزها محاكمة بشار الأسد، و فتح ملفي المعتقلين وجرائم الحرب التي يرتكبها النظام في سوريا.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد الحاج| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 20 آب، 2017 20:51:33 خبرسياسيحراك ثوري
الخبر السابق
"عسكري الرستن" يوافق على اتفاق "تخفيف التصعيد" شمال حمص
الخبر التالي
منظمة تناقش مع "محلي قباسين" بحلب مشاريع خدمية للمدينة