انتهاء اجتماع "الهيئة العليا" و"منصتي موسكو والقاهرة" في الرياض دون التوصل لوفد موحد

تحرير هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ 22 آب، 2017 11:26:09 خبرسياسيالهيئة العليا للمفاوضات

سمارت -تركيا

انتهى اجتماع "الهيئة العليا للمفاوضات" مع "منصة موسكو" و"منصة القاهرة"، في العاصمة السعودية الرياض، دون التوصل لتشكيل وفد موحد للمعارضة السورية.

وقال رئيس "منصة موسكو"، قدري جميل، في تصريح لـ"سمارت" الثلاثاء، إن الأطراف المجتمعة حددت نقاط التوافق والاختلاف بينها، كما اتفقت على بحثها في اجتماعات لاحقة "لا يشترط عقدها في الرياض"، واصفا الاجتماع بالـ "ناجح".

واختلفت الأطراف حول "الإعلان الدستوري ومكان رئيس النظام السوري في المرحلة الانتقالية، فيما توافقوا على المبادئ العامة مثل وحدة سوريا وأن الحل السياسي هو حل إجباري"، وفق "جميل".

وأوضح "جميل" أن الاجتماع كان ليوم واحد فقط، عقد على ثلاث جلسات متقطعة، إحداها مع وكيل وزارة الخارجية السعودية، كما أعرب عن "تفاؤله" للمرحلة القادمة.

بدوره، وصف رئيس "منصة القاهرة"، فراس الخالدي، الاجتماعات بـ"الإيجابية"، مضيفا أن نقاط التوافق بين الأطراف المجتمعة كانت أكثر من نقاط الاختلاف.

واجتمعت الأطراف، أمس الاثنين،لبحث قضية بقاء رئيس النظام السوري، بشار الأسد، في الحكم، لتعلن روسيا في اليوم ذاته عن محادثات بينها وبين مصر والسعوديةلدعم تشكيل وفد موحد للمعارضة السورية، وذلك بعد تأجيل موعده، وموافقة المنصتين على حضور اجتماع بعد رفض سابق.

الاخبار المتعلقة

تحرير هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ 22 آب، 2017 11:26:09 خبرسياسيالهيئة العليا للمفاوضات
الخبر السابق
ضحايا بقصف ورصاص قوات النظام شمال حمص
الخبر التالي
"فيلق الرحمن" يكشف عن بنود اتفاق "تخفيف التصعيد" شرق دمشق