أهال يطردون فصيلا عسكريا من بلدة شمال القنيطرة لـ"تعامله مع اسرئيل"

اعداد محمود الدرويش| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 22 آب، 2017 13:18:24 خبرعسكريمجتمع أهلي

سمارت- القنيطرة

أخرج أهالي بلدة جباتا الخشب (17 كم شمال القنيطرة)، "لواء فرسان الجولان" من البلدة لـ"تعاملهم مع الاحتلال الإسرائيلي"، والعمل على فتح معبر معه.

وقال رئيس المكتب الإغاثي بالمجلس المحلي في البلدة، يلقب نفسه "أبو معاوية" بتصريح لـ"سمارت"، ليل الاثنين – الثلاثاء، إن الفصيل لديه مقرات عسكرية على الحدود مع الاحتلال الإسرائيلي ويسعون لفتح بوابة حدودية عبر البلدة، الأمر الذي رفضه الأهالي، مشيرا أنهم "يمتلكون أدلة واثباتات على تعامل الفصيل مع إسرائيل".

وأضاف "أبو معاوية"، أن عناصر الفصيل لديهم تجاوزات عديدة طالت أهالي البلدة آخرها ضرب شاب من البلدة، ما استدعى الأهالي الاجتماع والاشتباك معهم وطردهم، إلى مقراتهم على حدود اسرائيل، على حد تعبيره.

وتسيطر فصائل من الجيش السوري الحر على معظم الحدود مع الجولان السوري المحتل من إسرائيل، فيما تسيطر قوات النظام السوري على بلدة حضر فقط، في حين يسيطر "جيش خالد بن الوليد" المتهم بمبايعة تنظيم "الدولة الإسلامية" على حوض اليرموك.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمود الدرويش| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 22 آب، 2017 13:18:24 خبرعسكريمجتمع أهلي
الخبر السابق
"فيلق الرحمن" يكشف عن بنود اتفاق "تخفيف التصعيد" شرق دمشق
الخبر التالي
"منصة موسكو": لمسنا تغيرا في الموقف السعودي حول ربط الحل السياسي برحيل "الأسد"