مظاهرة في مدينة دوما تطالب بإخراج "جبهة النصرة" من الغوطة الشرقية

اعداد محمود الدرويش| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 22 آب، 2017 15:49:24 خبرسياسياجتماعيمظاهرة

سمارت- ريف دمشق

خرجت مظاهرة، الثلاثاء، في مدينة دوما (14كم شرق دمشق)، جنوبي سوريا، تطالب بإخراج "جبهة النصرة"  (أبرز مكونات هيئة تحرير الشام) من الغوطة الشرقية، وعدم تدخل المجالس المحلية بالأمور العسكرية.

ويقدر العدد المتظاهرين بمئة وخمسين شخص، حملوا لافتات كتب عليها "المجالس المحلية خدمية وليست لبيانات التجييش وإثارة الفتن"، و "أي محاولة للالتفاف بملف (النصرة) لايخدم وحدة الغوطة"، إضافة إلى لافتات تهاجم "فيلق الرحمن" التابع للجيش السوري الحر لتدخله بالبيانات المدنية، حسب ما ورد في إحدى اللافتات.

وكانت مجالس محلية في مدن وبلدات بريف دمشق، تحت سيطرة "فيلق الرحمن " طالبت المجتمع الدولي بعدم الاعتراف بـ"جيش الإسلام" كـ"مؤسسة ثورية" لشنه حملة عسكرية في مناطق الأشعري ومزارع عدة ضد "جبهة النصرة" (فتح الشام سابقا وأحد أكبر مكونات تحرير الشام حاليا).

وتأتي المظاهرة بعد يوم من كشف"فيلق الرحمن" لبنود اتفاق "تخفيف التصعيد" الذي وقعه مع روسيا، حيث ينص في أحد بنوده عدم إيواء أي من منتسبي "هيئة تحرير الشام" في مناطق سيطرته ومحاربتها.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمود الدرويش| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 22 آب، 2017 15:49:24 خبرسياسياجتماعيمظاهرة
الخبر السابق
قتيل لـ"الحر" بانفجار عبوة ناسفة شرق درعا
الخبر التالي
شرطة مرور عفرين بحلب تخرّج الدفعة الرابعة من عناصرها