شرطة مرور عفرين بحلب تخرّج الدفعة الرابعة من عناصرها

سمارت - حلب

خرّجت شرطة المرور (الترافيك)، التابعة لـ"الإدارة الذاتية" الكردية، الدفعة الرابعة من عناصرها، البالغ عددهم نحو 51 شخصاً، في ناحية شران بمنطقة عفرين (64 كم شمال مدينة حلب)، شمالي سوريا.

وقال المسؤول بالإدارة العامة لشرطة المرور في عفرين، محمد بطال، في تصريح لـ"سمارت"، إن الدورة حملت اسم "الشهيد شوقي"، وشارك فيها 51 عضواً وعضوة، لمدة 45 يوماً، من أهالي مدينة عفرين ومناطق الشهباء ( الخاضعة لـ"قوات سوريا الديمقراطية").

وأوضح "بطال" أن المهام الموكلة للعناصر المتخرجين، تنظيم السير في المدينة، والحفاظ على حياة المواطنين من الحوادث المرورية.

وأضاف "بطال"، أن العناصر سينتشرون في الأماكن الشاغرة في عفرين أو نواحيها أو مناطق الشهباء، مبيناً، أنه يوجد مركزين مرورين في "الشهباء"، أحدهما في بلدة "دير جمال"، والآخر في بلدة "كفرنايا"، منوهاً إلى احتمالية زيادة عدد المراكز لاحقاً.

بدورها قالت إحدى العضوات المتخرجات، وتدعى"شيناف"، لـ"سمارت"، إن عملها سيكون تنظيم السير في المدينة ومواجهة حالات الفوضى.

وحضر مراسم التخرج، مسؤولو الهيئة الداخلية التابعة لـ"الإدارة الذاتية" في عفرين، إضافة إلى المئات من ذوي العناصر المتخرجين، ووزع في ختام الدورة شهادات العضوية على العناصر.

وتخرّج أجهزة الأمن التابعة لـ"الإدارة الذاتية" عناصر لها بشكل دوري، في منطقة عفرين، وسبق أن خرجت قوات "الأسايش" دفعة في شباط الفائت.

 

الاخبار المتعلقة

الخبر السابق
مظاهرة في مدينة دوما تطالب بإخراج "جبهة النصرة" من الغوطة الشرقية
الخبر التالي
تأجيل الجولة السادسة من محادثات "الأستانة" إلى أيلول القادم