قتلى من "جيش خالد" بانفجار وقصف لـ "الحر" في درعا

اعداد عمر سارة| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ : 22 آب، 2017 22:35:58 خبرعسكريالجيش السوري الحر

سمارت - درعا

قتل ثلاثة قياديين من "جيش خالد بن الوليد"، الثلاثاء، بانفجار سيارة يستقلونها على الطريق الواصل بين بلدتي جملة والشجرة (26 كم شمال غرب درعا)، جنوبي سوريا.

وقال قيادي في "فرقة الحق" التابعة للجيش السوري الحر، يلقب نفسه "أبو تيم المصري"، لـ "سمارت"، إن انفجارا مجهول السبب قتل فيه كل من القادة أبو حازم مسؤول التسليح، وأبو العباس وأبو النور.

كما قتل ثلاثة عناصر من "جيش خالد"، المتهم بمبايعة تنظيم "الدولة الإسلامية"، في قصف مدفعي للجيش الحر استهدف حاجز "المحمية" شمال بلدة تسيل، حسب ما أفاد ناشطون لـ "سمارت".

وكان نحو عشرة عناصر من "جيش خالدقتلوا، يوم 19 آب الجاري، باشتباكات مع فصائل من الجيش الحر في منطقة حوض اليرموك غرب مدينة درعا، جنوبي البلاد.

ومن جهة أخرى، قال ناشطون، إن الجيش الحر استهدف بقذائف المدفعية الحاجز الجنوبي لبلدة خربة غزالة التابع لقوات النظام، ردا على الخروقات المتكررة وقصف بلدتي الغارية الشرقية والغربية بريف درعا.

واستهدفت طائرات التحالف الدولي، الخميس الفائت، سجناً لـ "جيش خالد" في بلدة الشجرة (26 كم شمال غرب درعا)،  ماأسفر عن مقتل عناصر وقياديين، إضافة لمدنيين- لم يعرف عددهم-.

ويسيطر "جيش خالد" على عدة بلدات وقرى غرب مدينة درعا ومنطقة حوض اليرموك، دفعت فصائل الجيش الحر لـ إطلاق العديد من المعارك، بهدف استعادة السيطرة على تلك المناطق.

الاخبار المتعلقة

اعداد عمر سارة| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ : 22 آب، 2017 22:35:58 خبرعسكريالجيش السوري الحر
الخبر السابق
"جيش الإسلام" يعتقل صحفيا في مدينة دوما بريف دمشق
الخبر التالي
"فيلق الرحمن": روسيا لم تنفذ تعهداتها بإلزام النظام بعدم خرق اتفاق "تخفيف التصعيد"