مشروع لمحو الأمية لدى 800 طفل في شمالي سوريا

اعداد إيمان حسن| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 25 آب، 2017 15:01:22 خبراجتماعيفن وثقافةثقافة

سمارت  - حلب - إدلب

تنفذ "هيئة العمل الإنساني" خلال الصيف، مشروعا لمحو الأمية، مستهدفة 800 طفل في 12 قرية بريف حلب الغربي وريف إدلب الشمالي، بسبب انتشار الأمية جراء الحرب القائمة.

وقال مدير معاهد "الشيخ عبد الله بن جبرين" المتعاونة مع "الهيئة"، نشأت غاوي، في تصريح لـ"سمارت"، الجمعة، إن المشروع بدأ في الأول من الشهر السادس العام الجاري وسينتهي مع بداية العام الدراسي الجديد، ويضم المشروع نحو 800 طفل من عمر خمس سنوات حتى 11 سنة، في 12 مركزا بـ 12 قرية في ريفي إدلب الشمالي وحلب الغربي.

وأوضح "غاوي" أن المشروع للطلاب الذين لم يلتحقوا بالمدارس أو الذين التحقوا فيها وتأخروا بسبب ما تعرضت له القرى من إهمال في مجال التعليم نتيجة الحالة الأمنية السائدة.

وبدوره، قال مدير مكتب التعليم في "الهيئة"، عبد المنعم حجازي، في تصريح لـ"سمارت"، إن المشروع يستهدف الطلاب خلال فترة الصيف، الذين يعانون ضعفا في اللغة العربية (قراءة وكتابة).

ولفت "حجازي"، أن سبب انتشار الأمية بين الطلاب عائد لظروف الحرب والانقطاعات المتكررة في التعليم بسبب النزوح المستمر.

وتستهدف قوات النظام منذ بداية الثورة السورية، المدارس والمنشآت التعليمية، في جميع المحافظات السورية، ما أدى لدمار قسم كبير منها، وبالتالي حرمان الطلاب من التعليم، ونزوح قسم كبير منهم لمناطق أخرى أدت أيضاً لتشتتهم وحرمانهم العملية التعلمية وانتشار الأمية في صفوفهم.

 

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 25 آب، 2017 15:01:22 خبراجتماعيفن وثقافةثقافة
الخبر السابق
موافقة "محدودة" على إخراج 44 مريضا من مخيم اليرموك جنوب دمشق
الخبر التالي
7قتلى و20 جريحا بقصف جوي على قرية شرق حماة