صعوبات بتأمين مادة الطحين في مدينة سراقب بإدلب مع اقتراب عيد الأضحى

اعداد إيمان حسن| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ : 26 آب، 2017 13:37:28 خبرأعمال واقتصاداجتماعيإدارة محلية

سمارت – إدلب

يواجه المجلس المحلي في مدينة سراقب (16 كم شرق مدينة إدلب)، صعوبة في تأمين الطحين بعد توقف المطحنة التابعة لمؤسسة الحبوب، وزيادة الطلب عليه مع اقتراب عيد الأضحى مطلع الشهر المقبل.

وذكر تقرير أسبوعي للمجلس، ليل أمس الجمعة، إنهم كانوا يستجرون مخصصات الأفران من المطحنة بسعر 235 دولار أميركي للطن الواحد من الطحين.

وأضاف، أن ارتفاع الأسعار من الصعوبات التي يواجهونها أيضا، حيث وصل سعر الطن الواحد إلى 255 دولارا، لافتا أنه لم يصل إلى الأفران خط التفريغ بعد.

وأوضح التقرير، أن الفرن بحاجة 130 طن طحين شهريا، ومخصصاته من مطحنة الحبوب تبلغ 80 طن، حيث يتم استكمال الكمية بالشراء المباشر.

ولفت المجلس المحلي في تقريره، أنهم يتابعون تأمين 100 طن طحين لتغطية ما تبقى من الشهر الجاري والأسبوع الأول من شهر أيلول، لسد احتياجات المدينة من الخبز أثناء عطلة العيد.

يذكر أن المؤسسة العامة للحبوب التابعة لوزارة المالية والاقتصاد في الحكومة المؤقتة، عملت في نهاية الشهر الماضي على تطبيق خطة طوارئ لسد النقص في مادة الطحين بمحافظة إدلب، بسبب الاقتتال الحاصل بين "هيئة تحرير الشام" وحركة "احرار الشام الإسلامية".

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ : 26 آب، 2017 13:37:28 خبرأعمال واقتصاداجتماعيإدارة محلية
الخبر السابق
قتيل وجريحان لقوات النظام باشتباكات مع "الحر" في القنيطرة
الخبر التالي
"قوات النخبة" تؤكد انضمام مئة عسكري كانوا بصفوفها إلى "قسد"