منظمة إنسانية: أطفال الرقة بحاجة لدعم نفسي لعقود

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ : 28 آب، 2017 11:35:06 خبراجتماعيإغاثي وإنسانيحقوق الطفل

قالت منظمة "سيف ذي تشيلدرن"، الاثنين، أن أطفال مدينة الرقة بحاجة لدعم نفسي يستمر لعقود، جراء ما عاشوه بظل سيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية" على مدينتهم ومعاركه مع "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد).

ووصفت المنظمة في تقرير لها حياة الأطفال بـ"الوحشية" التي لا يمكن تصورها، جراء مشاهدة عمليات الإعدام والتفجيرات بالقرب منهم، محذرة من "الندوب النفسية" التي ستستغرق سنوات وحتى عقود للشفاء منها.

وأشارت المنظمة ان العديد من الأطفال بدت عليهم أثار "الإجهاد السام" وهي حالة نفسية تنتج عن فقدان الأحباء والأقارب، مشيرة أن 90 بالمئة من الأطفال الذين التقتهم فقدوا أحد أقاربهم بالإعتقال أو جراء القصف أو انفجار اللغم.

وقالت مسؤولة الملف السوري في المنظمة، سونيا خوش، إنه من الضروري تقديم الدعم للأطفال، لمساعدتهم على تجاوز الصدمة التي عاشوا خلال مشاهدتهم "العنف والقسوة"، إضافة لمشاهدتهم عمليات الإعدام، والمعارك والقصف.

وأضافت "خوش" أنه إذل لم يوفروا الدعم للأطفال فأنهم معاناتهم ستستمر مدى الحياة، مشيرة أن أطفال الرقة لايحصل على الدعم النفسي، الذي يحصل عليه باقي الأطفال في المناطق التي لا تخضع لسيطرة التنظيم.

وشهدت مدينة الرقة حركة نزوح كبيرة بعد إعلان "قسد" معركة السيطرة على المدينة،يوم 6 حزيران الماضي، ووصل عدد النازحين نحو نصف مليون، بينما قالتالأمم المتحدة أن أعداد المدنيين المحاصرين داخل المدينة تراجع لنحو25 ألف، داعية لهدنة إنسانية لإجلائهم.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ : 28 آب، 2017 11:35:06 خبراجتماعيإغاثي وإنسانيحقوق الطفل
الخبر السابق
تراجع زراعة الذرة 97 بالمئة في بلدة اللطامنة بحماة (فيديو)
الخبر التالي
"الإدارة الذاتية" توقف استقبال النازحين في مخيم قانا بالحسكة