النظام ينشئ ميليشيا جديدة في مدينة معضمية الشام ويجهز لأخرى ببلدة الهامة

اعداد عبيدة النبواني| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ 28 آب، 2017 22:25:13 خبرعسكريقوات النظام السوري

سمارت - ريف دمشق

أنشأت قوات النظام السوري، ميليشيا جديدة تتبع لـ"الفرقة الرابعة" في مدينة معضمية الشام بريف دمشق الغربي، وسط دعوات من "الحرس الجمهوري" لإنشاء ميليشيا مماثلة في بلدة الهامة.

وأفادت مصادر من داخل مدينة المعضمية لـ"سمارت"، الاثنين، أن الميليشيا تتألف من نحو 60 عنصرا يتبعون الفرقة الرابعة، وميليشيا "اللجان الشعبية" التابعتين للنظام، ومهمتها إدارة المدينة بشكل كامل، تحت مسمى "المفرزة الأمنية".

وأعادت "الفرقة الرابعةنشر عناصرها في مدينة المعضمية ومحيطها (9 كم غرب العاصمة دمشق)، بعد نحو خمسة أشهر على البدء بإخراج مقاتلي المدينة الرافضين للتسوية برفقة عائلاتهم، باتجاه محافظة إدلب.

ويفترض ان تتكفل "المفرزة الأمنية" بالقبض على المتخلفين عن "الخدمة الإلزامية" و"الاحتياطية" وملاحقة المنشقين، ويقودها القائد السابق للمجلس العسكري في دمشق المدعو "أبو الوفا"، والذي قام بتسوية وضعه ضمن مصالحة مع النظام.

وكان عشرات الضباط والعناصر المنشقين عن قوات النظام عادوا لصفوفه، بعد "تسوية أوضاعهم"، والتحقيق معهم في الفرع "217" الخاص بالضباط المنشقين.

أما في بلدة الهامة، فأفادت مصادر أهلية، أن الحرس الجمهوري، دعا أبناء البلدة من المطلوبين للخدمة والمنشقين، إلى تسجيل أسمائهم، لتشكيل ميليشيا جديدة مهمتها حماية حدود البلدة، وضبط الأمور الأمنية والعسكرية، بعد حدوث إشكاليات بين عناصر النظام والاهالي.

وبحسب المصادر فقد لقي القرار ترحيبا من بعض المنشقين والمتخلفين، إذ سجل أكثر من 35 أسماءهم فيها، وسط تخوف الأهالي من نقل أبنائهم إلى الجبهات الساخنة، كما يحصل في مناطق أخرى.

وكانت الدفعة الأولى من مقاتلي بلدة الهامة خرجت، في تشرين الأول العام الماضي، إلى محافظة إدلب، ضمن اتفاق مع قوات النظام، بعد توقف الاتفاق على خلفية تصعيد عسكري من قبل النظام على المنطقة.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبيدة النبواني| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ 28 آب، 2017 22:25:13 خبرعسكريقوات النظام السوري
الخبر السابق
انطلاق عمل "الهيئة السياسية لمحافظة القنيطرة"
الخبر التالي
عصيان في سجن حمص المركزي احتجاجا على "اختطاف" النظام لمعتقلين