"جيش الإسلام" يفرج عن موظفين بمديرية التربية اعتقلهم في مدينة دوما

تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ 29 آب، 2017 17:42:46 خبرفن وثقافةجيش الإسلام

سمارت - تركيا

أفرج "جيش الإسلام" عن 10 من موظفي مديرية التربية والتعليم في ريف دمشق، بينهم مدير التربية،
بعد اعتقالهم لفترة وجيزة أثناء حفل تكريم طلبة، الثلاثاء، في مدينة دوما (14 كم شرق دمشق).

وقال مصدر مسؤول لـ"سمارت"، إن الاعتقال جاء على خلفية رفض مديرية التربية والتعليم المنظمة للاحتفال، الذي ترعاه الحكومة السورية المؤقتة ومجلس محافظة ريف دمشق، السماح لـ"جيش الإسلام" برعاية الاحتفال.

وأوضح المصدر، الذي رفض كشف هويته لأسباب أمنية، أن "جيش الإسلام" أقدم على الخطوة رغم إقامة الحفل في صالة تابعة له، وتمثيله في الاحتفال من خلال دعوة أعضاء في مكتبه السياسي.

وأضاف، أن "جيش الإسلام" أفرج عن المحتجزين، الذين بينهم مدير التربية والتعليم في ريف دمشق، عدنان سليك، بعد تعرضهم "لإهانة كبيرة"، وتوقيعهم على تعهد خطي سمّاه "تقوى الله"، بدعوى أن التهمة الموجهة لهم هي "الاختلاط بين الذكور والإناث".

وليست المرة الأولى التي يعتقل فيها "جيش الإسلام" مدنيون في مدينة دوما، التي يسيطر عليها منذ سنوات، حيث اعتقل مؤخرا صحفيا في مركز دمشق الإعلاميوصادر معداته، كما
أفرج عن معلمين اعتقلهم في منطقة الأشعريعلى خلفية الاقتتال مع "فيلق الرحمن".

وطالب إعلاميون في الغوطة الشرقية، فصائل في الجيش السوري الحر وأخرى إسلامية بينهم "جيش الإسلام" بـ"تبييض سجونها" بمناسبة عيد الأضحىالمبارك، بينما خرجت مظاهرة نسائية طالبت بالإفراج عن المعتقلين في سجونه.

ويخوض "جيش الإسلام" منذ سنوات معارك ضد قوات النظام السوري والميليشيات المساندة لها، التي تحاول اقتحام الغوطة الشرقية من عدة محاور، كما دار مؤخرا اقتتال بينه وبين "فيلق الرحمن" وكذلك "هيئة تحرير الشام"، قتل فيها العشرات، بينهم مدنيون.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ 29 آب، 2017 17:42:46 خبرفن وثقافةجيش الإسلام
الخبر السابق
"لافروف": على المعارضة السورية العودة إلى المفاوضات
الخبر التالي
جرحى مدنيون بقصف لـ"قسد" على مدينة وبلدتين شمال حلب