"التحالف": لن نتغاضى عن قافلة تنظيم "الدولة" في حمص

اعداد محمد الحاج| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 3 أيلول، 2017 18:18:23 خبردوليعسكريسياسيتنظيم الدولة الإسلامية

سوريا - تركيا

قال التحالف الدولي، الأحد، أنه "لن يتغاضى" عن عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" ضمن القافلة العالقة بين مدينة السخنة وبلدة حميمة (قرابة 220 كم شرق مدينة حمص).

وأكد التحالف "أبلغنا الروس (...) أننا لن نسمح لنقل عناصر التنظيم إلى حدود العراق لأنه لم يكن طرف في الاتفاق بين حزب الله والنظام والتنظيم"، وفق بيان على موقعه الرسمي.

ولفت التحالف أن القافلة تلقت الماء والغذاء في الصحراء، مشيرا أنه قدم مقترح للروس لانقاذ النساء والأطفال من المعاناة الناتجة عن اتفاق النظام السوري.

وشنتطائرات التحالف الدولي غارة، منذ أيام، على حافلات التنظيم الخارجة من الحدود السورية-اللبنانية، بموجب اتفاق مع ميليشيا "حزب الله" اللبنانية، كما أوضح جنرال أمريكي أن التحالف استهدف أي عنصر أو مركبة تابعة للتنظيم حاولت الاقتراب من القافلة.

من جهتها، وجهت ميليشيا "حزب الله" اللبنانية دعوة إلى المجتمع الدولي و"المؤسسات الدولية"، للتدخل ومنع حصول "مجزرة بشعة" بحق الأشخاص المتواجدين ضمن القافلة، محملة مسؤولية أي قصف تتعرض له قافلة التنظيم، إلى الولايات المتحدة الأمريكية التي تقود التحالف الدولي.

وأوضح "حزب الله" في بيان نشره عبر قناة "المنار" التابعة له، أمس السبت، أن ست حافلات لازالت في مناطق سيطرة النظام و تبقى في "دائرة العهدة والالتزام"، مشيرا أنه والنظام في سوريا وفيا بالتزامهما القاضي بعد التعرض للقافلة في المناطق الخاضعة للنظام.

​وأبرم الاتفاق بين"حزب الله" و تنظيم "الدولة"، في منطقة القلمون الغربي في سوريا، بعد زيارة لأمين عام الحزب حسن نصر الله، إلى دمشق ولقاء مع رئيس النظام بشار الأسد، تبعها تصريحات رافضة للاتفاق من مسؤولين عراقيين، باعتبار أن القافلة ستنقل إلى مناطق قريبة من حدود بلادهم مع سوريا.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد الحاج| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 3 أيلول، 2017 18:18:23 خبردوليعسكريسياسيتنظيم الدولة الإسلامية
الخبر السابق
تنظيم "الدولة" يستعيد السيطرة على قريتين شرق حماة
الخبر التالي
25 قتيلا لقوات النظام باشتباكات شرق دمشق