مقتل مدير الدفاع المدني وثلاثة مدنيين بقصف لقوات النظام شرق دمشق

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 5 أيلول، 2017 16:05:33 خبرعسكريجريمة حرب

قتل أربعة مدنيين بينهم مدير الدفاع المدني في ريف دمشق، وجرح أخرون، الثلاثاء، بقصف مدفعي لقوات النظام السوري على بلدة مسرابا (12كم شرق العاصمة دمشق)، رغم سريان اتفاق "تخفيف التصعيد".

وقال الدفاع المدني على صفحته في "فيسبوك"، إن أربعة قذائف سقطت على الأحياء السكنية، ما أدى لمقتل المدنيين، بينهم مدير الدفاع المدني، وجرح آخرون، بينما أفاد ناشطون لـ"سمارت"، أن مصدر القصف مواقع قوات النظام في الجبال المطلة على البلدة.

إلى ذلك تعرضت الأبنية السكنية في بلدة عين ترما (7كم شرق العاصمة دمشق)، لقصف بالرشاشات الثقيلة من مواقع قوات النظام المحيطة، دون ورود معلومات عن خسائر، حسب الناشطين.

وجرح خمسة عشر مدنيا، أمس الاثنين، بقصف مدفعي لقوات النظام على سوق شعبي في بلدة عين ترما، في خرق متكرر لاتفاقي "تخفيف التصعيد" ووقف إطلاق النار، اللذان يشملان كامل الغوطة الشرقية، ويقضيان بوقف الأعمال القتالية ونشر قوات مراقبة، وتسيير قوافل إنسانية إلى المنطقة.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 5 أيلول، 2017 16:05:33 خبرعسكريجريمة حرب
الخبر السابق
"الجبهة الجنوبية": ننتظر خطوات عملية قبل تحديد موقفنا من مبادرة "الجيش الموحد"
الخبر التالي
الحكومة المؤقتة وفصائل من "الحر" تتفق على تشكيل لجنة لاختيار رئيس للأركان