"الائتلاف": متخوفون من وجود صفقة مع روسيا لإخلاء البادية السورية من "الحر"

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 8 أيلول، 2017 21:41:04 خبرعسكريسياسيالائتلاف الوطني السوري

عبر الائتلاف الوطني السوري، الجمعة، عن تخوفه من أن يكون قرار سحب الجيش السوري الحر من البادية السورية، جزءا من صفقة مع روسيا والنظام، رافضا القرار. 

وطالبت "غرفة عمليات الموك"، التي ترأسها الولايات المتحدة، قبل أيام، "قوات الشهيد أحمد العبدو" و"جيش أسود الشرقية"، بوقف القتال ضد قوات النظام السوري، والانسحاب من البادية والدخول إلى الأردن.

ودان الائتلاف في بيان اطلعت عليه "سمارت"، طلب انسحاب الفصيلين اللذين يواجهان قوات النظام والميليشيات المساندة له، إضافة لتنظيم "الدولة الإسلامية"، بينما "الأخير يتحرك بحرية أمام مرأى العالم".

وأوضح البيان أن الائتلاف التقى بممثلي الفصائل لمناقشة الخطوات التي ممكن أن توقف طلب الانحساب، وأخذ تفويضا منهم للتواصل مع الولايات المتحدة الأمريكية، والأردن، والأطراف الداعمة.

وكانت "جبهة ثوار سوريا" أكدت، يوم 28 تموز الماضي، أن "غرفة الموك"، قطعت الدعم العسكري عن فصائل "الجبهة الجنوبية"، ليتوجه القتال لاحقا ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" فقط، كأحد الشروط التي وضعتها أمريكا لمعاودة دعم الفصائل.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 8 أيلول، 2017 21:41:04 خبرعسكريسياسيالائتلاف الوطني السوري
الخبر السابق
قوات النظام تسيطر على قريتين جنوب ديرالزور
الخبر التالي
جرحى مدنيون بقصف مدفعي للنظام على بلدة شرق دمشق