جرحى بقصف بالصواريخ الباليستية من البوارج الروسية على قرية شرق إدلب

اعداد إيمان حسن| تحرير سعيد غزّول🕔تم النشر بتاريخ 9 أيلول، 2017 14:56:05 خبرعسكريعدوان روسي

سمارت - إدلب

أصيب ستة مدنيين، السبت، إثر قصف بالصواريخ الباليستية، على قرية غرب بلدة أبو الظهور (48 كم شرق إدلب)، شمالي سوريا، مصدره البوارج الروسية في البحر الأبيض المتوسط.

وأوضح ناشطون، أن الصواريخ الباليستية استهدفت مشروعا زراعيا في قرية "باريسا"، ما أسفر عن إصابة مدنيين نازحين من مدينة كفرزيتا في ريف حماة الشمالي، فيما أفاد الدفاع المدني، أن بين الإصابات ثلاثة أطفال وامرأة.

إلى ذلك، قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة، محيط بلدة التمانعة (75 كم جنوب إدلب)، من مواقعها في بلدة معان شمال مدينة حماة،  واقتصرت الأضرار على المادية، وفق ناشطين.

وكانت البوارج الروسية استهدفت بالصواريخ، في شباط الماضي، قرية ترملا بريف إدلب الجنوبي، 

وقتل ثلاثة مدنيين وأصيب آخرون، في نيسان الماضي، إثر قصف بصاروخ بالستي محمل بالقنابل العنقودية، استهدف مدينة سرمين (6 كم شمال مدينة إدلب)، شمالي سوريا، بحسب الدفاع المدني.

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن| تحرير سعيد غزّول🕔تم النشر بتاريخ 9 أيلول، 2017 14:56:05 خبرعسكريعدوان روسي
الخبر السابق
قوات النظام تسيطر على حقل نفطي قرب مدينة دير الزور
الخبر التالي
"شهداء القريتين" ينفي انسحابه من البادية السورية