مقتل طفل باشتباك في مخيم الركبان قرب الحدود مع الأردن

اعداد محمد حسن الحمصي| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 9 أيلول، 2017 19:47:44 خبرعسكرياجتماعيإغاثي وإنسانيحقوق الطفل

سمارت - تركيا

قتل طفل وجرح شخص آخر باشتباك بين عناصر ينتمون للجيش السوري الحر ومجموعة مسلحة، في منطقة البادية بمخيم الركبان (300 كم جنوب شرق مدينة حمص)، وسط سوريا قرب الحدود مع الأردن.

وقال ناشطون لـ"سمارت"، إن اشتباك دار بين عناصر من "الحر" مدعومة من التحالف الدولي يسكنون المخيم، ومجموعة مسلحة بقيادة شخص يلقب نفسه "أبو فواز العموري"، بسبب  خلاف على مبلغ مالي وقدره 100 ألف دولار أمريكي كرواتب للمقاتلين المدعومين من التحالف.

وأضاف الناشطون أن الطفل أحمد حسن السوعان توفي بعد يوم من إصابته في البطن برصاصة اخترقت جدار منزلهم الطيني بالمخيم، يوم 7 أيلول الجاري، بعد إسعافه إلى "المشفى الأمريكي بقاعدة التنف العسكرية".

وأصيب شخص كان ينتمي للتحالف الدولي بقدميه الجمعة، بعد أن اقتياده من أحد عناصر المجموعة المسلحة للإدلاء بشهادته عن المبلغ المذكور، بحسب الناشطين.

وأصيب مدنيان يوم 31 آب الفائت، بإطلاق نار مجهول المصدر، في سوق الركبان، كما قتل مدني وطفل وجرحت امرأة وطفلتاها، يوم 18 تموز الفائت، إثر انفجار داخل خيمة في مخيم.

وشكى الناشطون بحديثهم لـ"سمارت"، فصائل "الحر" بالمنطقة لعدم فضهم الاشتباك أو اعتقال المسؤولين عن الحادثة، معربين عن تخوفهم من تطور الخلاف ما يؤدي لخسائر جديدة بصفوف المدنيين قاطني الركبان.

ويبرز "جيش أحرار العشائر" كقوة عسكرية تبسط نفوذها على مخيم "الركبان"، والذي قالت هيئة الأركان الأردنية إنها دربت مقاتليه ضمن معسكرات لها لمواجهة تنظيم "الدولة الإسلامية"، لاسيما أن لهم تعامل مباشر مع حرس الحدود الأردني.

 

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد حسن الحمصي| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 9 أيلول، 2017 19:47:44 خبرعسكرياجتماعيإغاثي وإنسانيحقوق الطفل
الخبر السابق
"محلي الحولة": إهمال الحكومة المؤقتة يزيد من انتشار البطالة
الخبر التالي
مناشدات لمساعدة ذوي الاحتياجات الخاصة في جبل الحص جنوب حلب (فيديو)