قتيل وجرحى مدنيون بتجدد الاشتباكات بين "فيلق الرحمن" و"تحرير الشام" شرق دمشق

اعداد إيمان حسن| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ 17 أيلول، 2017 11:30:46 - آخر تحديث بتاريخ 17 أيلول، 2017 15:38:25خبرعسكريهيئة تحرير الشام

تحديث بتاريخ 2017/09/17 14:31:28بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت - ريف دمشق

قتل مدني وأصيب آخرون بينهم امرأة، الأحد، جراء اشتباكات متقطعة بين "فيلق الرحمن" التابع للجيش السوري الحر و"هيئة تحرير الشام"، في بلدة كفربطنا (13 كم شرق دمشق).

وقال ناشطون محليون، لـ"سمارت"، إن الاشتباكات تجددت ظهر اليوم، حيث نشرت "هيئة تحرير الشام" القناصة في عدة طرقات تربط بلدة كفربطنا ببلدتي حزة وعين ترما.

وأشار الناشطون إلى أن العديد من المدنيين عالقون بمناطق الاشتباكات، التي ما تزال مستمرة منذ عدة ساعات.

وكانت الاشتباكات اندلعت ليل أمس السبت، عندما حاولت "تحرير الشام" اعتقال شخص يعتقد أنه مدني، من أطراف البلدة، بحضور عناصر من "فيلق الرحمن" الذين رفضوا الإجراء، ما أدى لنشوب خلاف تطور إلى تبادل إطلاق نار، وإصابة مدنيين اثنين.

وكان سبعة مدنيين قتلوا وجرحوا، في وقت سابق، باشتباكات بين "جيش الإسلام" من جهة  و"فيلق الرحمن" و"هيئة تحرير الشام" من جهة ثانية في مدينة وبلدة بالغوطة الشرقية في ريف دمشق، جنوب سوريا.

واندلعت مواجهات مشابهة في الفترة نفسها من العام الماضي، بين "فيلق الرحمن" و"جيش الإسلام"، في الغوطة الشرقية، أسفرت عن مقتل وجرح مئات المدنيين ومن مقاتلي الفصيلين، اللذين توصلا لاتفاق  لحل الخلافات، بعد تعرض الأخير لضغوط من السعودية وقطر، بحسب ما أفادت "سمارت" مصادر مطلعة حينها.

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ 17 أيلول، 2017 11:30:46 - آخر تحديث بتاريخ 17 أيلول، 2017 15:38:25خبرعسكريهيئة تحرير الشام
الخبر السابق
إصابة ثلاثة مدنيين برصاص "الجندرما" التركي شمال الحسكة
الخبر التالي
قتلى مدنيون بقصف جوي على مدينة الرقة