"مجمع نوى التربوي" في درعا يناشد المنظمات لدعم المدارس (فيديو)

اعداد عمر سارة | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 سبتمبر، 2017 6:12:21 م خبر فن وثقافة ثقافة

سمارت ــ درعا

ناشد "مجمع نوى التربوي" التابع لـ "الحكومة السورية المؤقتة" الأحد المنظمات التعليمية لتقديم الدعم اللازم للمدارس مع بداية العام الدراسي الجديد في مدينة نوى (40 كم جنوب غرب مدينة درعا)، جنوبي سوريا.

وقال المشرف التربوي حميد العيشات في تصريح إلى "سمارت" إن المجمع يدير 12 مدرسة، في المراحل الإبتدائية والإعدادية والثانوية، تستقبل حوالي 500 طالب، مناشدا المنظمات لتغطية النقص الحاصل في المقاعد والقرطاسية إضافة لتأمين أجور المعلمين الذين لم يتقاضوا أجورا منذ أكثر من سنتين.

وقال أحد المعلمين المتطوعين في مدرسة  18 آذار محمد الدعاس إن هذه المدرسة الثانوية أنشئت منذ سنتين لاحتواء الطلاب الذين لا يستطيعون المرور عبر حواجز قوات النظام، مضيفا أن الإقبال كبير بعكس الإمكانيات المتوفرة للمدرسة.

وأشارت إحدى الطالبات "دعاء" أنها قصدت هذه المدرسة خوفا من اعتقالها على حواجز قوات النظام بحال توجهت للدراسة في مناطق سيطرة الأخير.

وكان المجلس المحلي لمنطقة اللجاة ( 75 كم شمال شرق محافظة درعا) قال يوم 16 أيلول الجاري، إن 90 بالمئة من المدارس مدمرة مع بدء العام الدراسي الجديد، بسبب قصف طائرات النظام السوري الذي طال المرافق التعليمية بالإضافة لضعف العملية التعليمية وانعدام الدعم المادي.

وكانت المجالس المحلية والهيئات المدنية في درعا أعلنت عبر بيانات منفصلة في مطلع شهر شباط الماضي إيقاف الدوام في المدارس التابعة لها، جراء القصف الجوي والمدفعي المكثّف للنظام على المدينة.

الاخبار المتعلقة

اعداد عمر سارة | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 سبتمبر، 2017 6:12:21 م خبر فن وثقافة ثقافة
الخبر السابق
ارتفاع حصيلة قتلى "فيلق الشام" بقصف جوي على إدلب إلى 42
الخبر التالي
مناشدات لتقديم مساعدات لمخيم بحمص قبل فصل الشتاء