مقتل إعلامي عسكري في "جيش الإسلام" بمواجهات مع النظام شرق دمشق

اعداد عمر سارة | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 سبتمبر، 2017 5:13:16 م خبر عسكري جيش الإسلام

سمارت-ريف دمشق

قتل إعلامي عسكري في صفوف "جيش الإسلام" الاثنين، خلال مواجهات مع قوات النظام السوري في الغوطة الشرقية بريف دمشق، جنوبي سوريا.

وقال ناشطون محليون لـ"سمارت"، إن الإعلامي أنس النجار، يعمل مسؤولا عن المكتب الإعلامي في "اللواء 111 مشاة" ضمن "جيش الإسلام"، وهو مقاتل أيضا، وقتل متأثرا بجراح أصيب بها بالمواجهات في قرية حوش الضواهرة.

إلى ذلك أعلن "فيلق الرحمن" التابع للجيش السوري الحر، عطب دبابة وجرافة عسكرية لقوات "الفرقة الرابعة" التابعة لقوات النظام على أطراف حي جوبر في دمشق، خلال محاولة الأخيرة التقدم.

وقتل الإعلامي "محمد السعيد" وأربعة ناشطين إعلاميين من زملائه، أثناء تواجدهم على خطوط التماس، يوم 24 تشرين الثاني 2013، في المعارك الدائرة بين قوات النظام والجيش الحر في بلدة الجربا في الغوطة الشرقية.

وتأتي محاولة قوات النظام بالتقدم في بلدة "حوش الضواهرة"، وسط قصف مدفعي وصاروخي، يسفر عن وقوع ضحايا مدنيين، رغم سريان اتفاق "وقف إطلاق النار" المُعلن عنه، نهاية كانون الأول الماضي.

الاخبار المتعلقة

اعداد عمر سارة | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 سبتمبر، 2017 5:13:16 م خبر عسكري جيش الإسلام
الخبر السابق
النظام يواصل قطع الطرق إلى بلدة كناكر بدمشق منذ 22 يوما
الخبر التالي
منظمة توثق نزوح 4 آلاف عائلة من ديرالزور إلى مخيمات الرقة