مقتل مدني بقصف شمال حماة وقوات النظام تتوعد بارتكاب مجزرة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 سبتمبر، 2017 8:18:34 م خبر عسكري جريمة حرب

سمارت-حماة

قتل طفل الثلاثاء، بقصف مدفعي لقوات النظام السوري على مدينة اللطامنة (24 كم شمال مدينة حماة)، فيما توعد قائد عسكري بقوات النظام بارتكاب مجزرة بحق المدنيين.

وقال ناشطون محليون لـ"سمارت"، إن قوات النظام قصفت المدينة بقذائف المدفعية الثقيلة من مواقعها في مدينة حلفايا المجاورة ما أدى لمقتل الطفل.

كذلك قصفت بلدة قلعة المضيق بقذائف المدفعية من مواقعها في مدينة السقيلبية، بعد تهديد أطلقه قائد ميليشيا "الدفاع الوطني" التابعة لقوات النظام بقصف البلدة وقرى باب الطاقة والحمرا والشرعية والتوينة.

وقال قائد الميليشيا الموجودة في السقيلبية، نابل عبدالله، على صفحة الميليشيا في "فيسبوك" "أتوعد بكل فخر بأن أسجل اسمي في مجزرة دامية بحق هؤلاء (...) أعطيت أوامر حازمة بالقصف".

وقتل وجرح أكثر من خمسين مدنيا قبل أيام، بقصف جوي يرجح أنه روسي على قلعة المضيق، رغم أن شمال حماة مشمول في اتفاق "تخفيف التصعيد".

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 سبتمبر، 2017 8:18:34 م خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
توقف الدعم يهدد بإغلاق مركز طبي يخدم 4 آلاف نسمة شمال حمص
الخبر التالي
"لجنة المفاوضات" بالقلمون تشترط فك الحصار والإفراج عن المعتقلات للتفاوض مع روسيا