بدء أعمال تأهيل في بلدة الهبيط بإدلب بعد قصف قوات النظام وروسيا

اعداد محمد الحاج | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 أكتوبر، 2017 10:26:34 م خبر أعمال واقتصاد إدارة محلية

سمارت-إدلب

بدأ الدفاع المدني والمجلس المحلي في بلدة الهبيط (55 كم جنوب مدينة إدلب) شمالي سوريا، أعمال تأهيل في البنى التحتية والمنازل والمرافق العامة، التي تعرضت للضرر نتيجة القصف المكثف لقوات النظام السوري وروسيا أواخر الشهر الفائت.

​وقال عضو مكتب الخدمات في المجلس المحلي، جمعة عشموط لـ"سمارت" الخميس، إن الأعمال شملت تأهيل الطرقات وإصلاح شبكات المياه، إضافة إلى صيانة شبكات الصرف الصحي.

​وأوضح عنصر الدفاع المدني، عيسى جلول، أن الحملة جاءت نتيجة الدمار "الهائل" في الممتلكات والطرقات، مشيرا أن التأهيل شمل المنازل المدمرة نتيجة الحملة العسكرية الأخيرة.

​وأسفر القصف الأخير لقوات النظام وروسيا، إلى تدمير أكثر من 15 منزل وإتلاف 30 بالمئة من شبكة الكهرباء وتضرر خط تغذية رئيسي وثلاثة فرعية للمياه، إضافة إلى أضرار مادية في ثلاث شوارع.

وأعلن المجلس المحلي في الهبيط قبل نحو عشرة أيام، المدينة منكوبة، بعد استهدافها بعشرات الغارات الجوية وقذائف المدفعية والصواريخ، ما اضطر عدد كبير من سكانها للنزوح إلى الأراضي الزراعية والقرى والمخيمات المجاورة.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد الحاج | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 أكتوبر، 2017 10:26:34 م خبر أعمال واقتصاد إدارة محلية
الخبر السابق
حزب كردي يقيم مجلس عزاء لجلال الطالباني في مدينة عفرين بحلب
الخبر التالي
"الوطني الكردي": تركيا وإيران لن تستطيعان منع تشكيل دولة للأكراد