انخفاض المساعدات المقدمة لمخيم "شام" بإدلب مع قدوم فصل الشتاء

اعداد بدر محمد | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 7 أكتوبر، 2017 12:13:59 م خبر اجتماعيإغاثي وإنساني نزوح

سمارت – إدلب

يعاني أكثر من 430 نازحا في مخيم "شام" بمحيط قرية كفتين ( 20 كم شمال مدينة إدلب)، شمالي سوريا، بسبب قلة الدعم المقدم من المنظمات مع قدوم فصل الشتاء.

وقال مدير المخيم، محمود عبد الكريم لـ"سمارت"، السبت، إن الدعم "شبه معدوم"  للمخيم من بعض الجمعيات والمنظمات، وسط نقص حاد في جميع المستلزمات الضرورية.

ولفت "عبد الكريم"، أن النازحين مع بداية فصل الشتاء بدأوا بجمع أكياس النايلون والأعواد الصغيرة للتدفئة، كون أغلبهم  "فقراء" ولا يعملون وليس لهم دخل ثابت.

وتأسس المخيم عام 2015 بريف حلب الشمالي، ونقل في عام 2016 قرب قرية كفتين بسبب تعرضه للقصف الجوي من طائرات حربية تابعة لقوات النظام السوري وروسيا، حيث يعاني من نقص في البنية التحتية، وتوجد في المخيم الذي يقطنه نازحون من حلب والرقة وريف دمشق عيادة متنقلة تقدم خدماتها أسبوعيا، حسب "عبد الكريم".

ويعاني معظم ساكني المخيمات في المحافظة من الأوضاع السيئة ونقص الخدمات وسط مناشدات للمنظمات الإنسانية والمجالس المحلية لتخفيف المعاناة وتوفير اللقاح والأدوية، دون تلق رد، وتزاد المعاناة مع اقتراب فصل الشتاء إذ سبق أن جرفت مياه الأمطار مخيمات عدة وتسببت السيول بوفاة أطفال.

الاخبار المتعلقة

اعداد بدر محمد | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 7 أكتوبر، 2017 12:13:59 م خبر اجتماعيإغاثي وإنساني نزوح
الخبر السابق
روسيا: مقتل 180 عنصرا لتنظيم "الدولة" في قصف جوي خلال 24 ساعة
الخبر التالي
خمسة قتلى لقوات النظام برصاص قناص "أحرار الشام" جنوب حماة