انخفاض تدريجي بأسعار العملات الأجنبية في محافظة الحسكة

اعداد عمر سارة | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 أكتوبر، 2017 7:24:25 م خبر أعمال واقتصاداجتماعي سوق صرف العملات

سمارت ــ الحسكة

انخفض سعر العملات الأجنبية مقابل الليرة السورية بشكل تدريجي خلال الشهر الماضي في محافظة الحسكة شمالي شرقي سوريا، إذ وصل سعر تصريف الدولار الأمريكي إلى 495 ليرة سورية، واليورو 583 ليرة، دون تغير ملحوظ في أسعار المواد.

وقال صاحب أحد محال الصرافة في مدينة المالكية "هوكر تمي" في تصريح لـ "سمارت" السبت، إن سبب انخفاض سعر الدولار خلال الشهر الماضي نحو 30 ليرة سورية، واليورو نحو 40 ليرة، هو كثرة تداولهما في الأسواق بسبب الحوالات التي تأتي من الخارج، إضافة إلى كونه موسم الزراعة وحراثة الأراضي، ما يدفع الأهالي لصرف العملة الأجنبية، متوقعا انخفاض الدولار إلى 450 ليرة قريبا.

من جانبه قال صاحب محل مواد غذائية "صبري محمد" لـ "سمارت"، إن انخفاض الدولار ترافق بانخفاض أسعار بعض المواد وارتفاع بعضها الآخر، موضحا أن كيلو غرام واحد من الشاي كان يباع بـ 3500 ليرة وارتفع إلى 3700 ليرة، فيما انخفض سعر الزيت والسمنة نحو 100 ليرة لكل كيلو غرام.

كما انخفض سعر كيلو السكر خلال الشهر الفائت من 400 ليرة إلى 350 ليرة، حسب "عبدالعزيز درويش" صاحب أحد محال المواد الغذائية أيضا، والذي بين أن جميع المواد متوفرة في الأسواق ولا نقص في المواد الأساسية المستهلكة.

أما المواطن "مروان ابراهيم" من مدينة المالكية فاعتبر أن أسعار المواد في المدينة لازالت كما هي رغم انخفاض الدولار لافتا أن أصحاب المحال لازالوا يبيعون السكر بالسعر القديم رغم انخفاض سعره.

بينما اشتكى المواطن "سعيد أحمد" من ريف المالكية من عدم وجود مراقبة أو محاسبة على أسعار المواد في منطقته، مشيرا أن التجار يتحججون أنهم اشتروا البضاعة بسعر مرتفع.

وسبق أن انخفض سعر صرف الدولار والذهب مقابل الليرة السورية في محافظة الحسكة، يوم 6 أيار الماضي، تزامنا مع تسويق إنتاج المحاصيل الزراعية، حيث سجل سعر صرف الدولار آنذاك 515 ليرة سورية للمبيع و523  ليرة للشراء، في حين وصل قبل أسبوع منها إلى نحو 545-548 ليرة سورية.

الاخبار المتعلقة

اعداد عمر سارة | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 أكتوبر، 2017 7:24:25 م خبر أعمال واقتصاداجتماعي سوق صرف العملات
الخبر السابق
"البنيان المرصوص" تتوعد بالرد على خروقات النظام في درعا
الخبر التالي
تركيا: سنرد على أي تهديد عند حدونا الجنوبية