النظام يعيد فتح طريق بلدة كناكر جنوب دمشق بعد حصار دام 50 يوما

اعداد إيمان حسن | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 أكتوبر، 2017 3:55:48 م خبر عسكري الحصار

سمارت – ريف دمشق

أعادت قوات النظام السوري فتح طريق بلدة كناكر (40 كم جنوب دمشق) بعد حصارها أكثر من 50 يوما، عقب تهديدات من الجيش السوري الحر.

وقال ناشط محلي لـ"سمارت" الثلاثاء، إن قوات النظام أعادت فتح الطريق أمس الاثنين، بعد ضغوطات من الجيش الحر في قرية الطيبة ومدينة الكسوة وبلدة زاكية التي هددته في بيانات بـ"إعادة إشعال الثورة" في الغوطة الغربية.

وأوضح المصدر، أن الحركة التجارية معدومة بعد فتح الطريق خوفا من "غدر" قوات النظام التي تكررت في عدة مناطق.

وأضاف الناشط، أن قوات النظام أدخلت ثلاث سيارت محملة بـ"الفرش والبطانيات" فقط، مشيرا أن الأخيرة تحاول  كسب حاضنة شعبية في البلدة من جديد بعد الحصار.

وكانت "ألوية الفرقان" التابعة للجيش السوري الحر، أمهلت قوات النظام في بلدة كناكرحتى مطلع العام المقبل لتنفيذ مطالبهم، والتي تتضمن فتح طريق البلدة المحاصرة و تأجيل المتخلفين عن الخدمة الإلزامية وعدم سوقهم لضمهم إلى ميليشياته.

وأغلقتقوات النظام، الطرق الواصلة إلى البلدة على خلفية إخراج الأهالي هناك عنصرا للنظام دفن في إحدى مقابرالبلدة، ليتظاهر مئات الأشخاص رفضا للحصار، ومشاريع التقسيم والتدخل الخارجي في سوريا. 

وتوصلت الهيئات العسكرية والمدنية في كناكر إلى اتفاق مع النظام، في كانون الأول 2016، يقضي بتسليم الفصائل العسكرية سلاحها على دفعات، وتسوية أوضاع المطلوبين للنظام، مقابل تعهد الأخير بالإفراج عن جميع معتقلي البلدة في سجونه.

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 أكتوبر، 2017 3:55:48 م خبر عسكري الحصار
الخبر السابق
قوات النظام تسيطر على مدينة الموحسن و3 بلدات شرق دير الزور
الخبر التالي
عمال ببلدة صيدا بدرعا يرمون النفايات أمام محالات رفض أصحابها دفع رسوم النظافة