"قيادة الثورة" بمدينة الرستن تهدد بوقف التفاوض حال الاعتداء على معتقلي سجن حمص

اعداد عبيدة النبواني | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 أكتوبر، 2017 11:49:23 م خبر عسكريسياسي معتقل

سمارت - تركيا

هددت قيادة "مجلس الثورة" في مدينة الرستن شمال حمص وسط سوريا، بالتصعيد العسكري على كافة مناطق سيطرة النظام وإيقاف جميع أشكال التفاوض، إذا تعرض معتقلو سجن حمص المركزي لأي اعتداء.

وقالت قيادة "مجلس الثورة" إن قوات النظام السوري تتخذ من سجن حمص "مركزا لممارسة إجرامها وإرهابها بحق الشعب السوري"، وسط تهديدات يومية يتعرض لها المعتقلون باقتحام السجن أو اقتيادهم إلى جهات مجهولة لقتلهم.

وهدد البيان أنه إذا تعرض المعتقلون في السجن لأي اعتداء من قبل قوات النظام، فغنهم سيستهدفون كافة المواقع الخاضعة لسيطرة النظام، إضافة لقطع كافة الإمدادات الحيوية المارة بمناطقهم، وإيقاف كافة أشكال التفاوض مع الجانب الروسي والنظام داخليا، ورفض أي عملية تفاوض خارج سوريا.

ودعا المجلس في بيانه كافة التشكيلات الثورية العاملة في ريف حمص الشمالي إلى تأييد هذا البيان والمشاركة بأي إجراء أو رد يلزم القيام به.

ووجه المعتقلون داخل سجن حمص المركزي مساء اليوم، "نداء" عاجلا يطالبون فيه روسيا والمجتمع الدولي التدخل لدى قوات النظام السوري للإفراج عنهم، بعد أنبدؤوا إضرابا عن الطعام والشرابإثر محاولة قوات النظام السوري اقتحام السجن.

وسبق أن هدد مدير السجن، بداية تشرين الأول الجاري، المعتقلين باقتحامه بعد زيارة "محكمة الإرهاب" للسجن والحكم على 50 معتقلا من أصل 500 بالسجن لمدة 6 سنوات وثمانية أشهر.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبيدة النبواني | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 أكتوبر، 2017 11:49:23 م خبر عسكريسياسي معتقل
الخبر السابق
فصائل تطالب بضم بلدات جنوب العاصمة دمشق لاتفاق "تخفيف التصعيد"
الخبر التالي
تسعة قتلى بقصف جوي على مدينة البوكمال بدير الزور